مسيرة شعبية في قطر دعما لفلسطين والعراق
آخر تحديث: 2007/3/30 الساعة 02:11 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/12 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رئيس الحكومة الكاتالونية: البرلمان سيصوت على إعلان الاستقلال إذا استمر القمع
آخر تحديث: 2007/3/30 الساعة 02:11 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/12 هـ

مسيرة شعبية في قطر دعما لفلسطين والعراق

المسيرة نظمت في كورنيش الدوحة بدعوة من المجلس البلدي القطري(الفرنسية) 

الدوحة-عبد الحكيم أحمين

دعا عشرات المتظاهرين من القطريين والمقيمين العرب والأجانب مساء أمس في الدوحة، القادة العرب في قمة الرياض إلى دعم شعبي فلسطين والعراق وعدم تقديم تنازلات أكثر "للاحتلالين الإسرائيلي والأميركي".

ورفع المشاركون في المسيرة التي نظمها المجلس البلدي القطري وهيئات من المجتمع المدني، لافتات "لا للاحتلال" و"لا للتفرقة الطائفية" و"لا لتجزئة العراق".

وحثت شخصيات مدنية قطرية وعراقية وفلسطينية -شاركت في المسيرة التي جابت كورنيش الدوحة- القادة العرب على السماح لشعوبهم بالتظاهر للتعبير عن مساندتهم إياهم ضد المطالب الأميركية، ولتأكيد رفض التطبيع مع إسرائيل قبل تفعيل سلام حقيقي وانسحاب الاحتلال من الأراضي الفلسطينية والعراقية.

وفي كلمة أمام حشد المشاركين قال إبراهيم الهيدوس رئيس المجلس البلدي القطري، إن "المنطقة العربية لاتزال تئن تحت الاحتلال وتعيش شعوبها انتهاكات إنسانية يومية خطيرة". وأوضح في كلمته أمام المتظاهرين أن المنطقة قدمت الكثير من التنازلات للاحتلال الإسرائيلي من أجل تحقيق السلام غير أن إسرائيل تصر على المطالبة بالمزيد دون تقديم شيء.

أما المفكر القطري الدكتور محمد المسفر  فقد دعا الشعوب العربية إلى التظاهر من أجل دعم شعبي فلسطين والعراق. وطالب قمة الرياض بالدعوة إلى انسحاب قوات الاحتلال من العراق وتفعيل قرار رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني.

وأشار المسفر إلى أن الحكومات العربية قدمت الكثير من المبادرات لكنها لم تلق تجاوبا من قبل الاحتلال الإسرائيلي ومساندتها الولايات المتحدة.

من جانبه قال أستاذ الشريعة بجامعة قطر الدكتور علي القرة داغي إن على الشعوب والحكومات العربية أن تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني وحكومته الوطنية من خلال الدعم السياسي والمادي. وأضاف أن "أي سلام يقدمه العرب لإسرائيل لن ترضى عنه".

ودعا القرة داغي إلى تمكين الشعب العراقي من السيادة على أرضه من خلال مطالبة عربية بـ"انسحاب الاحتلال الأميركي، لأن من احتل العراق فقد احتل ثلث العالم لما يشكله من حضارة ناهيك عن ثراوته".

العراقي يونس محمود لاعب الغرافة القطري شارك في المسيرة(الفرنسية)
حماس العراق
من جهته قال الأستاذ بجامعة قطر الدكتور محمد عياش الكبيسي إن مسيرة قطر الشعبية لدعم الفلسطينيين والعراقيين تزامنت مع ولادة حركة مقاومة جديدة في العراق تحت اسم "حركة المقاومة الإسلامية- حماس العراق"، التي قالت إن "نحو 20 كتيبة جهادية انضمت إليها".

وأضاف عياش الكبيسي أن حركة "حماس العراق" رسالة إلى القادة العرب بأن وراءهم شعوبا تحب الجهاد شريطة أن يتقدم هؤلاء القادة "الصفوف ويدافعوا عن حرية البلاد وكرامتها إزاء الاحتلال الأميركي والإسرائيلي". 

وناشد الكبيسي القادة العرب "العمل على تحرير العراق وفلسطين من الاحتلال"، معتبرا أن "العملية السياسية التي أسسها الاحتلال الأميركي بقيادة بول بريمر في العراق فاشلة"، وأن على قمة الرياض الدعوة إلى انسحاب الاحتلال ومراجعة الدستور العراقي.

حقوق الفلسطينيين
أما عضو حركة المقاومة الإسلامية (حماس) محمد القواسمي فدعا القمة العربية إلى تفعيل قرار رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني وإلى دعم اتفاق مكة الذي انبثقت عنه حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية.

وحث القواسمي الحكومات العربية على عدم التنازل عن حق الشعب الفلسطيني في حق العودة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، واتخاذ قرار جماعي لوقف الحفريات حول المسجد الأقصى المبارك.

وقد قالت سيدة أميركية من بين المشاركين الأجانب في مسيرة الدوحة أمام المتظاهرين، إن الشعب الأميركي يقف إلى جانب الشعبين الفلسطيني والعراقي وإنه لا يعلم كثيرا عن قضيتهما، وأشارت إلى أن "ما يروج له في الإعلام الأميركي عن الفلسطينيين والعراقيين غير صحيح وخاطئ"، موضحة أن الأميركيين ضد سياسات إدارة الرئيس جورج بوش.

المصدر : الجزيرة