إطلاق النار على موكب وزير الداخلية الفلسطيني بغزة
آخر تحديث: 2007/3/27 الساعة 14:57 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/27 الساعة 14:57 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/9 هـ

إطلاق النار على موكب وزير الداخلية الفلسطيني بغزة

أبو عمرو دعا لمحاصرة إسرائيل إذا رفضت مبادرة السلام العربية(رويترز)

أطلق مسلحون مجهولون النار على موكب وزير الداخلية الفلسطيني هاني القواسمي لدى تفقده موقع انهيار مشروع للصرف الصحي شمال قطاع غزة.

وقال شهود عيان إن النار أطلقت على الوزير عندما وصل إلى قرية أم النصر البدوية للاطلاع على الوضع هناك، بعد أن دهمتها مياه الصرف الصحي مما أدى إلى وفاة ثلاثة أشخاص على الأقل.

ولم ترد معلومات تفصيلية عن إطلاق النار فيما أفادت مصادر طبية بأن ثلاثة منازل على الأقل هدمت فوق أصحابها جراء انهيار التلال الترابية المحاذية للمنطقة التي وقع بها الحادث. كما أدى تدفق المياه إلى محاصرة 25 منزلا في القرية.

وقال عضو المجلس البلدي في المنطقة كامل أبو قايدة إن كارثة بيئية حلت بالمنطقة بعد غرق 250 منزلا بالكامل جراء انهيار برك الصرف الصحي التي يقدر عددها بأكثر من 15 بركة.

وناشد أبو قايدة كافة البلديات وطواقم الدفاع المدني العمل السريع على انتشال الضحايا وإنقاذ أهالي القرية.

تجدد الاشتباكات

الجبهة الشعبية استنكرت الاشتباكات بين حركتي فتح وحماس(رويترز)
من جهة أخرى جرح خمسة أشخاص في تجدد الاشتباكات وعمليات الاختطاف بين أنصار حركتي التحرير الفلسطيني (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة وسط استنكار فلسطيني.

وذكر مصدر أمني أن خمسة أشخاص أصيبوا في مدينة رفح جنوب القطاع في أحدث اشتباكات بين الطرفين الموقعين على اتفاق مكة، الذي مهد السبيل لإنشاء حكومة وحدة وطنية تقودها حماس يوم 17 مارس/آذار الجاري.

واستنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين انتقال الاشتباكات وعمليات الخطف إلى رفح "التي ظل الهدوء يحكمها على مدار الفترة السابقة"، مضيفة أن تلك الأحداث تخدم الاحتلال الإسرائيلي.

كما دعت الجبهة الحكومة ووزير الداخلية الجديد للعمل على إنهاء مظاهر الفوضى والانفلات الأمني وإنهاء ملف الصحفي البريطاني المختطف آلن جونسون، متهمة الحكومة بمعرفة مكانه.

من جهته استنكر المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي داود شهاب استمرار اختطاف جونسون، وطالب بتوفير الحماية للصحفيين.

يأتي ذلك عقب استشهاد ناشطين من كتائب شهداء الأقصى في اشتباكات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية.

وقال مراسل الجزيرة إن قوات كبيرة اقتحمت المدينة وتمركزت في البلدة القديمة. وقد وقع تبادل كثيف لإطلاق النار بين مقاومين فلسطينيين وجنود الاحتلال.

مطالبات جديدة بإطلاق سراح مراسل "بي بي سي" آلن جونسون(رويترز) 
سياسيا أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس اليوم عن إحياء المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية لحل المشاكل الأمنية وفتح الباب لإقامة الدولة الفلسطينية.

زياد أبو عمرو
وفي الرياض دعا وزير الخارجية الفلسطيني زياد أبو عمرو المجتمع الدولي إلى "محاصرة إسرائيل" إذا ما رفضت مبادرة السلام العربية، مؤكدا أن هناك "شبه إجماع" دولي على هذه المبادرة.

وقال الوزير الفلسطيني "إذا رفضت إسرائيل مبادرة العربية للسلام فيجب أن تحاصر من قبل المجتمع الدولي لأن هناك شبه إجماع دولي على المبادرة العربية".

وعن موقف حكومة الوحدة الفلسطينية قال أبو عمرو إن "المبادرة هي ضمن القرارات العربية وضمن برنامج حكومة الوحدة ولا يوجد هناك أي خلاف على المبادرة كأساس لتسوية الصراع العربي الإسرائيلي".

المصدر : وكالات