مقتل مسؤولين رميا بالرصاص من قبل مجهولين في الصومال
آخر تحديث: 2007/2/22 الساعة 13:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/2/22 الساعة 13:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/5 هـ

مقتل مسؤولين رميا بالرصاص من قبل مجهولين في الصومال

الهجمات المجهولة في مقديشو تكثفت خلال الفترة الأخيرة (الفرنسية)

قتل مسؤولان صوماليان رميا بالرصاص من قبل مجهولين في مقديشو مساء أمس، حسب ما أفاد رئيس بلدية المدينة محمد حسين أدي غابوو.
 
وقال غابوو إن مجهولين أطلقوا الرصاص على محيي الدين حسن قائد شرطة ضاحية ياقشيد شمال العاصمة، وبعده بدقائق قليلة قتل عبدي عمر غوغوي مساعد قائد شرطة ضاحية واداجير (جنوب غربي العاصمة) بنفس الطريقة.
 
في الأثناء واصل الآلاف من المدنيين الفرار في الأيام الأخيرة من العاصمة خوفا من الهجمات التي تشنها مصادر غير معروفة ضد المباني والقوات الحكومية والإثيوبية. وقد ذهب ضحية هذه الهجمات قرابة 50 مدنيا في الأسابيع الأخيرة.
 
وتقول الحكومة إن هذه الهجمات تنفذها مليشيات من فلول المحاكم الإسلامية التي طردتها القوات الحكومية والإثيوبية أواخر ديسمبر/ كانون الأول 2006.
 
في موازاة ذلك غمرت مقديشو موجة من العمليات الإجرامية منذ هزيمة المحاكم التي نجحت في فرض الأمن على مدى ستة أشهر من سيطرتهم على العاصمة.
 
نشر قوة أممية
الأمن لا زال غير مستتب في مقديشو (الفرنسية)
في سياق متصل أعطى مجلس الأمن الدولي أمس موافقته للاتحاد الأفريقي بنشر قوة سلام في الصومال قد تخلفها بعد ستة أشهر قوة تابعة للأمم المتحدة.
 
وجاء في القرار 1744 الذي تبناه المجلس بالإجماع الليلة الماضية أن "أعضاء مجلس الأمن أجازوا للاتحاد الأفريقي القيام ولمدة ستة أشهر بمهمة سلام في الصومال مع اتخاذه جميع الإجراءات الضرورية للقيام بمهمته".
 
وتتعلق هذه المهمة خاصة بالمساعدة على حفظ الأمن والاستقرار في البلاد التي تشهد حربا أهلية منذ 1991، خاصة في العاصمة مقديشو.



 
المصدر : وكالات