القوات الإثيوبية تتعرض لهجمات شبه يومية في مقديشو (الفرنسية)
شن مسلحون هجوما جديدا على القوات الصومالية والإثيوبية في العاصمة مقديشو الجمعة، دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات حسبما أفاد صلاد علي جيلي نائب وزير الدفاع الصومالي.

وقال شهود إن القوات الإثيوبية أصيبت بصاروخين ردت عليهما بإطلاق المدفعية الثقيلة. وتبع الانفجارات القوية إطلاق متقطع للنيران.

من ناحية ثانية قال سكان إن قوات تابعة للحكومة الصومالية يدعمها جنود إثيوبيون أطلقوا النار الجمعة على رجل فأصابوه أثناء قيامهم بإخلاء مجمع كان يتبع وزارة الدفاع في السابق، وذلك في حملة أمنية لوقف الهجمات التي تقع بشكل شبه يومي في العاصمة.

وقال مصدر في الحكومة الصومالية إن عملية إخلاء المجمع الذي يعيش فيه زهاء مائة شخص تهدف إلى السماح للقوات بمراقبة مطار مقديشو الذي يخشى أن يكون هدفا لهجمات من الإسلاميين الذين أطيح بحكمهم أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي بهجوم شنته قوات إثيوبية وصومالية.

يأتي ذلك في وقت يتوقع فيه نشر قوة أوغندية قوامها 1500 جندي في مقديشو خلال الأيام القادمة في إطار مهمة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي.

المصدر : وكالات