الأسد حصل على 97% من الأصوات في استفتاء عام 2000 (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مسؤول رفيع المستوى في حزب البعث الحاكم في سوريا عن بدء الاستعدادات لتنظيم استفتاء في الفترة القادمة على ولاية جديدة للرئيس بشار الأسد.

ونقلت وكالة الأنباء السورية عن محمد سعيد بحيتان الأمين القطري المساعد لحزب البعث في افتتاح مؤتمر نقابة المهندسين الزراعيين "أن الاستفتاء على ولاية جديدة للسيد الرئيس بشار الأسد سيكون مناسبة شعبية وطنية وقومية تعبر فيها جماهير الشعب عن التفافها حول قيادته ودعمها لمواقفه وسياساته".

ولم يعلن بحيتان تاريخا محددا لهذا الاستفتاء, غير أنه قال إن "الفترة القادمة ستشهد فعاليات هامة في إطار التعبير المباشر عن خيار الشعب وإرادته وهي استحقاقات ديمقراطية سوف تؤكد رسوخ الوحدة الوطنية وتجذرها في تربة هذا الوطن وواقعه".

ومن المقرر أيضا أن تنظم انتخابات تشريعية وبلدية خلال العام الحالي في سوريا.

وكان الأسد قد تولى رئاسة الجمهورية بحصوله على 97% من الأصوات في استفتاء نظم في 11 يوليو/تموز 2000 بعد شهر من وفاة والده الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد في العاشر من يونيو/حزيران 2000.

المصدر : وكالات