الشهيدة خالدية التلباني سقطت بنيران إسرائيلية بينما كانت تستقبل الحجاج (الفرنسية)

استشهدت امرأة فلسطينية وأصيب ثلاثة آخرون بجروح بنيران دبابة إسرائيلية أطلقت النار عشوائيا على مئات الفلسطينيين الذين كانوا ينتظرون ذويهم القادمين من الحج على الجانب الفلسطيني من معبر بيت حانون شمال قطاع غزة.

وأوضحت مصادر طبية فلسطينية أن خالدية التلباني -وهي في الثلاثينيات من العمر- استشهدت من جراء إصابتها بعيار ناري في رأسها، مشيرة إلى أن زوجها وفلسطينييْن آخريْن أصيبا بجروح.

وقبل ذلك استشهد فلسطيني وأصيب آخر في توغل محدود للقوات الإسرائيلية جنوب قطاع غزة.

وأكدت مصادر طبية في غزة استلام جثة عادل قشطة (23 عاما ) بعد ساعات من استشهاده برصاص الجيش الإسرائيلي في منطقة معبر كرم أبو سالم في رفح جنوبي القطاع مشيرة إلى إصابة فلسطيني آخر.

وأوضح شهود عيان أن الشهيد قشطة ينتمي لكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

من جانبه قال ناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي إن وحدة عسكرية إسرائيلية "رصدت رجلين مسلحين كانا يستعدان لوضع عبوة ناسفة قرب السياج الأمني في جنوب قطاع غزة"، مؤكدا أن الجنود أصابوا أحدهما لدى إطلاق النار على المسلحين. وذكر الناطق أن الجنود الإسرائيليين عثروا على بندقيتين آليتين وعبوة ناسفة في مكان الحادث.

تراجع الوفيات
يأتي ذلك في وقت قالت فيه جماعة إسرائيلية معنية بحقوق الإنسان إن عدد قتلى الصراع الفلسطيني الإسرائيلي تراجع بصورة حادة في عام 2007.

"
القوات الإسرائيلية قتلت 373 فلسطينيا في غزة والضفة الغربية حتى التاسع والعشرين من ديسمبر/كانون الأول عام 2007 مقارنة بـ657 فلسطينيا في نفس الوقت من العام الماضي

"
وقالت جماعة بتسليم في تقريرها السنوي إن القوات الإسرائيلية قتلت 373 فلسطينيا في غزة والضفة الغربية حتى التاسع والعشرين من ديسمبر/كانون الأول عام 2007 مقارنة بـ657 فلسطينيا في نفس الوقت من العام الماضي.

وكان 35% من القتلى غير ضالعين في عمليات قتالية بالمقارنة بأكثر من 50% عام 2006.

وقتل الفلسطينيون سبعة مدنيين إسرائيليين وهذا أقل عدد منذ اندلاع الانتفاضة الفلسطينية في عام 2000.

وأضافت الجماعة أن ستة جنود إسرائيليين قتلوا في الفترة نفسها وفي عام 2006 قتل الفلسطينيون 17 مدنيا إسرائيليا.

ورغم تراجع عدد القتلى تقول بتسليم إن احترام حقوق الإنسان قد تراجع في المناطق الفلسطينية نتيجة للحصار الإسرائيلي على غزة وزيادة عدد المستوطنين اليهود في الضفة الغربية وارتفاع عدد الفلسطينيين المحتجزين بدون محاكمات.



المصدر : وكالات