الحجاج العالقون يتظاهرون ويطالبون بعودتهم عبر رفح
آخر تحديث: 2008/1/1 الساعة 01:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/1 الساعة 01:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/23 هـ

الحجاج العالقون يتظاهرون ويطالبون بعودتهم عبر رفح

الحجاج الفلسطينيون يعانون ظروفا قاسية بعد أن بعدت الشقة بينهم وبين العودة لبلادهم

سجلت اليوم ثاني حالة وفاة ضمن الحجاج الفلسطينيين العالقين في مدينة العريش، حيث توفيت امرأة مسنة بسبب هبوط في الدورة الدموية.

من جهة أخرى أفاد مراسل الجزيرة في القاهرة بأن حجاجا فلسطينيين ممن نقلوا إلى مدينة العريش حاولوا الخروج من منطقة إيوائهم والتوجه إلى معبر رفح، قبل أن يقنعهم المسؤولون المصريون بالعودة.

وذكر الحاج عوض أبو مذكور للجزيرة أن الحجاج يعانون من ظروف نفسية سيئة للغاية بعد رحلة من المعاناة لسبعة أيام على التوالي، وأوضح في اتصال مع الجزيرة أن بعض الحجاج يعانون من أمراض مزمنة مثل السكري والضغط والقلب يحتاجون للراحة والرعاية الطبية. 

وكان الحجاج قد نقلوا ليلا بعدة حافلات من ميناء نويبع المصري إلى العريش، حيث أقيمت لهم مراكز إيواء في مجمع المدينة الرياضية. وجاء ذلك بينما بدأ الحجاج العالقون على متن عبارة في عرض البحر احتجاجا على عدم نقلهم إلى العريش أسوة بحجاج العبارة الأخرى، وقالوا إنهم يعانون ظروفا قاسية على متن العبارة.

في انتظار حل
في غضون ذلك قال وزير الإعلام الفلسطيني رياض المالكي إنّ لدى الحكومة الفلسطينية مبادرة ستسمح -إذا وافقت إسرائيل عليها- بعودة الحجاج عبر معبر رفح.

وأضاف المالكي في اتصال مع الجزيرة أنه في حالة الرفض يمكن لأغلبية الحجاج الدخول عن طريق معبر العوجة.

وكانت مصر سمحت لهؤلاء الحجاج بمغادرة قطاع غزة في منتصف ديسمبر/كانون الأول عن طريق معبر رفح لأداء فريضة الحج، إلا أنها طالبتهم في رحلة العودة بكتابة إقرارات خطية يتعهدون فيها بالعودة إلى غزة عبر معبر كرم أبو سالم.

وقال المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) سامي أبو زهري في مؤتمر صحفي السبت إن "الحجاج أكدوا رفضهم العودة إلا عبر معبر رفح الذي خرجوا منه، حتى لا يتعرضوا للمضايقات والتحرشات الأمنية الإسرائيلية".

المصدر : الجزيرة + وكالات