إسرائيل تطلق أسرى وترفض الجدول الزمني للمفاوضات
آخر تحديث: 2007/12/3 الساعة 07:19 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/3 الساعة 07:19 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/24 هـ

إسرائيل تطلق أسرى وترفض الجدول الزمني للمفاوضات

أولمرت رفض الالتزام بجدول زمني للمفاوضات مع الفلسطينيين (الفرنسية)

تطلق إسرائيل اليوم الاثنين سراح 431 أسيرا فلسطينيا معظمهم من أعضاء حركة التحرير الفلسطيني (فتح) وفقا لما أعلنته هيئة السجون الإسرائيلية.

وفي إطار ما سمته إسرائيل بوادر حسن نية تجاه الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد مشاركته في اجتماع أنابوليس للسلام في الولايات المتحدة، سيفرج اليوم عن 431 أسيرا معظمهم أعضاء في حركة فتح وبعضهم من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، على أن يتم إجراء فحوص أمنية لهم.

وسيوقع الأسرى قبل عملية الإفراج على تعهدات بعدم ممارستهم "الارهاب" حسب مصلحة السجون التي يقبع فيها نحو أحد عشر ألف أسير فلسطيني.

وسينقل 21 من هؤلاء إلى قطاع غزة ويسمح لهم بعبور معبر إيريز، أما الباقون فسيتم إطلاق سراحهم على ثلاث مراحل في الضفة الغربية من خلال معبر بيتونيا عند مدخل رام الله.

أهالي الأسرى ينتظرون إطلاق أبنائهم من السجون الإسرائيلية (رويترز)
لا جدول للمفاوضات
يأتي ذلك في وقت أكد فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت عدم التزام حكومته بالتوصل لاتفاق نهائي مع الفلسطينيين بنهاية عام 2008 كما أمل الرئيس الأميركي جورج بوش.

وفي اجتماع حكومي أقر تفاهمات اجتماع أنابوليس الذي انتهى باتفاق إسرائيلي فلسطيني على استئناف مفاوضات التسوية النهائية، أكد أولمرت من جديد أنه لا يمكن تنفيذ أي اتفاق ما لم تتم السيطرة على المسلحين الفلسطينيين.

وفيما صادقت الحكومة الإسرائيلية بالأغلبية -مع معارضة جميع وزراء حركة شاس اليمينية- على تفاهمات أنابوليس، ألمح أولمرت إلى أنه لن يقدم تنازلات دون مقابل من الفلسطينيين, مشيرا إلى أن ذلك سيتوقف على تنفيذ التزامات خريطة الطريق الأميركية التي تعني تفكيك ما يسمى البنى التحتية للإرهاب.

المصدر : وكالات