رجال الإنقاذ يفتشون بين الركام عن جثث الضحايا (الفرنسية)


قالت مصادر أمنية مصرية إن عدد القتلى جراء انهيار عقار سكني في مدينة الإسكندرية ارتفع اليوم الجمعة إلى 29 قتيلا.

وأوضحت المصادر أن رجال فرق الإنقاذ انتشلوا جثة عبد الناصر عبد العال من تحت أنقاض المبنى المنكوب ليرتفع بذلك عدد الضحايا إلى 29 قتيلا وثلاثة مصابين.

وكانت السلطات قد أعلنت أن ما بين 25 وثلاثين شخصا دفنوا تحت الأنقاض بعد انهيار المبنى.

وانهار المبنى المكون من 12 طابقا والكائن بحي لوران يوم الاثنين أثناء أعمال ترميم في الطابق الأول.

وتقول السلطات إن الطوابق السبعة الأولى من المبنى شيدت عام 1982 بدون ترخيص ثم أقامت مالكة العقار الطوابق الخمسة الأخرى في وقت لاحق بعد الحصول على ترخيص بالطوابق السبعة الأولى.

وأمرت السلطات بالقبض على عدد من الأشخاص من بينهم مالكة العقار وذكرت مصادر الأمن أن السلطات اعتقلت المقاول المسؤول عن أعمال الترميم التي كانت جارية وقت انهيار المبنى.

وفي حادث منفصل يوم الثلاثاء في المدينة نفسها قالت مصادر أمنية أن خمسة أشخاص على الأقل أصيبوا حينما انهار جزء من مبنى في حي محرم بك شرقي الإسكندرية.

المصدر : وكالات