دمشق تحذر مدريد من تسليم منذر الكسار لواشنطن
آخر تحديث: 2007/12/24 الساعة 18:40 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/24 الساعة 18:40 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/15 هـ

دمشق تحذر مدريد من تسليم منذر الكسار لواشنطن

منذر الكسار يلقب بأمير ماربيا في إسبانيا
بسبب نمط حياته الباذخ (رويترز-أرشيف)
حذرت الاستخبارات السورية مدريد من تسليم السوري منذر الكسار المتهم بتهريب سلاح، إلى الولايات المتحدة الأميركية، بحسب ما ذكرته اليوم صحيفة "أل موندو" الإسبانية نقلا عن مذكرة للاستخبارات الإسبانية.

 

وتعتقد الاستخبارات الإسبانية أن الجنود الإسبان المنتشرين في لبنان -في إطار قوة الأمم المتحدة المؤقتة (يونيفيل)- قد يستهدفون في حال تسليم الكسار، وفق الصحيفة.

 

وكتب رئيس الاستخبارات العسكرية السورية اللواء آصف شوكت إلى نظيره الإسباني "إذا كنتم تعتقدون أننا سنغض النظر عن الإهانة التي سيلحقها شرطيون من أميركا الشمالية بأخينا (منذر الكسار)، فإنكم لا تعرفوننا جيدا ولستم أصدقاء الشعب السوري"، حسب ذات المصدر.

 

وسمح القضاء الإسباني في 13 ديسمبر/كانون الأول بتسليم منذر الكسار إلى الولايات المتحدة بعدما اشتبه القضاء الأميركي بأن الأخير أراد بيع أنظمة صواريخ أرض/جو إلى متمردي "فارك" في كولومبيا.

 

وأوردت "أل موندو" أن قرار التسليم النهائي للكسار –الذي يقيم منذ نحو عشرة أعوام في إسبانيا- يعود إلى مجلس الوزراء الإسباني الذي قد يتخذه الجمعة.

 

تهديدات مبطنة

"
يؤكد الكسار الذي يحمل الجنسية الأرجنتينية أن ما يؤخذ عليه من تهم ليس في الواقع سوى عملية بيع قانونية للسلاح إلى غواتيمالا
"
وبحسب مذكرة الاستخبارات التي أشارت إليها الصحيفة والمؤرخة في نهاية يوليو/تموز، فقد صدرت عن اللواء شوكت تهديدات مبطنة خلال لقائه وزير الخارجية الإسباني ميغيل أنخيل موراتينوس، أكد فيها أن الولايات المتحدة ليست الجهة التي تضمن حماية الكتيبة الإسبانية المنتشرة في جنوب لبنان.

 

وينتشر نحو 1100 جندي إسباني في لبنان في إطار قوة اليونيفيل منذ نهاية النزاع العسكري بين إسرائيل وحزب الله الشيعي في صيف 2006. وقتل ستة من هؤلاء في 24 حزيران/يونيو الفائت في اعتداء.

 

واعتقل منذر الكسار في الثامن من يونيو/حزيران في مطار مدريد تنفيذا لمذكرة توقيف أصدرتها المحكمة الفدرالية في منطقة جنوب نيويورك.

 

ويؤكد الكسار الذي يحمل الجنسية الأرجنتينية أن ما يؤخذ عليه من تهم ليس في الواقع سوى عملية بيع قانونية للسلاح إلى غواتيمالا. ويواجه الكسار -الملقب بأمير ماربيا بسبب نمط حياته الباذخ- خطر الحبس مدى الحياة في حال ثبوت التهم الموجهة إليه.

المصدر : وكالات

التعليقات