الصحفي المختطف بالصومال بصحة جيدة ويدعو للإفراج عنه
آخر تحديث: 2007/12/20 الساعة 17:53 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/20 الساعة 17:53 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/11 هـ

الصحفي المختطف بالصومال بصحة جيدة ويدعو للإفراج عنه

لوغويل قال إن صحته جيدة
 (الفرنسية-أرشيف) 
دعا الصحفي الفرنسي غوين لوغويل الذي خطفه مسلحون صوماليون منظمات دولية إلى الضغط من أجل الإفراج عنه، حسب ما نقله عنه صحفي صومالي له علاقة بالخاطفين.
 
وتطالب الجماعة التي تحتجز لوغويل منذ الأحد بفدية قيمتها 80 ألف دولار من أجل الإفراج عنه.
 
وتحتجز الجماعة لوغويل في قرية ماريرو الجبلية التي تبعد 30 كلم شرقي ميناء بوساسو عاصمة إقليم بونت لاند المتمتع بحكم ذاتي.
 
وقال أوالي غاما صلاد الصحفي المحلي الذي ينتمي إلى نفس عشيرة الخاطفين "لقد رأيته وهو في حالة طيبة وأبلغني بأنه يشعر بالقلق بشأن أسرته"، مضيفا "قال إن الخاطفين يعاملونه بإنسانية وإنه يطلب من المنظمات الدولية التي تهتم بشؤون الصحفيين أن تفعل شيئا للإفراج عنه".
 
صحة جيدة
وكان لوغويل (32 سنة) أكد أمس في مكالمة هاتفية مع وكالة الأنباء الفرنسية أنه "في صحة جيدة ويريد مغادرة مكان احتجازه والعودة لفرنسا".
 
ويعرف عن الخاطفين الصوماليين أنهم يعاملون الأشخاص الذين يحتجزونهم معاملة طيبة ويعتبرونهم سلعة تمكن مبادلتها بأموال في شكل فدية.
 
وقال وزير التجارة والصناعة في بونت لاند عبد الصمد يوسف أبوان إن وفدا من السفارة الفرنسية وصل إلى البلاد للتفاوض على إطلاق سراح الصحفي الذي يعمل مصورا لحسابه الخاص.
 
وقال نائب حاكم منطقة باري في بونت لاند أمس إن "الوفد وصل إلى بوساسو بطريقة غير مشروعة، ولم يتصل بالسلطات، لكنه بدلا من ذلك أجرى صفقة مباشرة مع المسلحين للدخول".
المصدر : وكالات