العنف الدموي يتواصل في العراق وآخر ضحاياه أستاذ جامعي وصحفي (رويترز)

-أعلن مصدر في وزارة الداخلية العراقية اليوم مقتل عميد كلية المأمون الجامعية الدكتور محمد عبد الحسين المياحي أمام منزله بنيران مسلحين مجهولين في حي القادسية غربي بغداد.

-قال بيان للجنة أميركية للدفاع عن الصحفيين إن الصحفي علي صفية الموسوي قتل خلال غارة شنتها قوات الأمن العراقية على منزله بمدينة الصدر ببغداد.

-أفاد تقرير فصلي لوزارة الدفاع الأميركية أن العنف في العراق ما زال يتراجع بفضل "التقدم الكبير" في الوضع الأمني في الشهور الثلاثة الماضية.

-نقلت وكالة أصوات العراق الإخبارية المستقلة عن الناطق باسم خطة فرض القانون العميد قاسم عطا أن قوات الأمن العراقية قتلت مسلحاً واعتقلت 15 من المطلوبين والمشتبه فيهم خلال الساعات الـ24 الماضية في بغداد.

-وأعلن عطا من جهة أخرى أن أحد أفراد الصحوة المناهضين لتنظيم القاعدة قتل كما جرح ستة من عناصر قوات الأمن "أثناء تأديتهم عددا من المهام القتالية" دون تحديد طبيعتها ولا المناطق التي جرت فيها.

-ذكرت مصادر السفارة الإيرانية ببغداد أن القوات الأميركية أفرجت عن حيدر علامي وهو أحد عشرة إيرانيين تحتجزهم القوات الأميركية في العراق.

المصدر : وكالات