قتلى بتفجيرين أحدهما قرب المحكمة الدستورية بالجزائر
آخر تحديث: 2007/12/11 الساعة 13:22 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/12/11 الساعة 13:22 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/2 هـ

قتلى بتفجيرين أحدهما قرب المحكمة الدستورية بالجزائر

ثكنة عسكرية دمرها تفجير انتحاري في دلس شرق الجزائر في أيلول الماضي (رويترز-أرشيف)

قتل وجرح عدد من الأشخاص في هجومين أحدهما على الأقل انتحاري وقعا في العاصمة الجزائرية.
 
واستهدف هجوم انتحاري مبنى المحكمة العليا في ضاحية بن عكنون بمرتفعات الجزائر العاصمة, وقد سقط عدد من القتلى والجرحى.
 
وبعد ذلك بدقائق وقع انفجار آخر في حيدرة, وهو حي سكني راق يسكنه كبار المسؤولين ويحتضن سفارات أجنبية.
 
وقدرت وكالة الأنباء الفرنسية حصيلة الهجومين نقلا عن مصادر طبية بـ12 قتيلا على الأقل، بينما نقلت رويترز عن مصادر أمنية بأن الحصيلة وصلت إلى عشرين قتيلا وأربعين جريحا.
 
وضرب طوق أمني حول منطقة بن عكنون، وهي منطقة معروفة بأنها تحتضن عددا من أجهزة الدولة أهمها المحكمة العليا والمجلس الدستوري ومديرية السجون, إضافة إلى سفارات.
 
والمنطقة التي وقع فيها الانفجار شديدة الازدحام في هذا الوقت من النهار لأنها قريبة من جامعات ومدن جامعية، ومعروفة باكتظاظ حركة المرور فيها.
 
ولم تتبن أية جهة بعد مسؤولية التفجير, لكن عددا من التفجيرات الانتحارية ضربت الجزائر منذ مطلع العام الحالي تبناها كلها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي. 
المصدر : الجزيرة + وكالات