محكمة موريتانية تسجن صحفيا وتغرمه أكثر من مليون دولار
آخر تحديث: 2007/11/8 الساعة 02:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/8 الساعة 02:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/28 هـ

محكمة موريتانية تسجن صحفيا وتغرمه أكثر من مليون دولار

الصحفيون يحتجون على حبس زملائهم (الجزيرة نت-أرشيف)
أمين محمد – نواكشوط
أصدرت محكمة الجنح بالعاصمة الموريتانية نواكشوط حكما بالسجن النافذ سنة، والغرامة بـ300 مليون أوقية (1.176.470 دولارا تقريبا) على الصحفي الموريتاني ومدير ورئيس تحرير يومية الأقصى عبد الفتاح ولد إعبيدنا بتهمة البلاغ الكاذب.
 
ويتابع ولد إعبيدنا على خلفية دعوى قضائية رفعها ضده التاجر محمد ولد بوعماتو، واتهمه فيها بإدراج اسمه ضمن قائمة مهربي المخدرات، معتبرا أن ذلك ألحق بسمعته وبمؤسساته التجارية أضرارا بالغة.
 
ورغم أن رئيس المحكمة القاضي صمبو محمد لحبيب أصدر قرارا يقضي بإيداع ولد إعبيدنا السجن، فإن وجوده خارج البلد يمنع من ذلك، ويتوقع مراقبون أن يقوم القاضي بإصدار مذكرة جلب دولية بحق ولد إعبيدنا الذي سافر إلى الإمارات، وكان قد مثل قبل نحو أسبوعين أمام المحكمة نفسها.
 
حكم جائر
وفي ردة فعله وصف محامي ولد إعبيدنا الحكم الصادر بحق موكله بالجائر، وقال لمرابط ولد السيد للجزيرة نت إن قرار القاضي مليء بالثغرات القانونية؛ حيث بني أصلا على أساس خاطئ، وهو تهمة "البلاغ الكاذب"، فولد إعبيدنا بنظره لم يقم ببلاغ كاذب ضد ولد بوعماتو وإنما نشر مقالا ألمح فيه إلى احتمال تورط الرجل في ملفات المخدرات، وهو لا يمكن بأي حال أن يصنف كبلاغ كاذب.
 
وأضاف أن موكله تمت محاكمته بناء على القانون الجنائي، وليس على أساس قانون الصحافة وهو ما يمثل انحرافا كبيرا عن المسطرة القانونية، حيث تمت إعادة تكييف التهمة وتحويلها من قانون الصحافة إلى القانون الجنائي بحثا عن عقوبات أقسى؛ لأن أقصي عقوبة في قانون الصحافة هي السجن لـ15 يوما، بينما حكم عليه بسجن سنة نافذة طبقا للقانون الجنائي.
 
وتساءل ولد السيد عن الأساس الذي بنى عليه رئيس المحكمة تقديره في قيمة التعويض، مشيرا إلى أن التعويض يدفع عادة بناء على تقدير من مكتب خبرة متخصص عن حجم الضرر الذي لحق برافع الشكوى، في حين أن القاضي هنا اجتهد دون الرجوع لأي من جهات الاختصاص.
 
وكانت منظمة مراسلون بلا حدود قالت في بيان سابق لها إن سجن عبد الفتاح ولد إعبيدنا يعتبر إشارة سلبية للغاية توجه للصحافة الموريتانية.
المصدر : الجزيرة