الحزب الوطني جدد انتخاب حسني مبارك رئيسا له (الفرنسية)
أعيد انتخاب الرئيس المصري حسني مبارك رئيسا للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم، وسط توقعات بأن يشغل نجله جمال مبارك منصب نائب رئيس الحزب.

 

فقد أعلن نائب رئيس الحزب الوطني للشؤون الداخلية يوسف والي اليوم السبت إعادة انتخاب مبارك رئيسا للحزب بأغلبية 5248 صوتا مقابل تسعة أصوات من أصل أعضاء الحزب البالغ عددهم 6700 شخص.

 

وانتخب مبارك بطريق الاقتراع السري المباشر لأول مرة في تاريخ الحزب استنادا إلى التعديلات التي أجريت على النظام الداخلي، علما بأن الاقتراع تم دون وجود أي مرشح منافس.

 

وجرى الاقتراع على منصب رئيس الحزب في الجلسة الخاصة التي تسبق الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الذي يعقد أعماله في قاعة المؤتمرات الكبرى بمدينة نصر في القاهرة.

 

وكانت الصحف المصرية تناقلت اليوم السبت نبأ استقالة نائب رئيس الحزب للشؤون الخارجية مصطفى خليل لأسباب صحية، وهو ما دفع المراقبين للإشارة إلى احتمال أن يشغل جمال مبارك هذا المنصب.

 

يذكر أن نجل الرئيس المصري يشغل أيضا منصبي الأمين العام المساعد للحزب وأمين السياسات، كما يرأس لجنة السياسات التي تعد من أكثر لجان الحزب نفوذا.

 

ومن المنتظر أن يستكمل الحزب في المؤتمر عملية التغيير لعدد من قيادته على جميع المستويات، ومنها المكتب السياسي الذي سيرشح أعضاء الأمانة العامة للتصويت عليهم.

المصدر : وكالات