شورى إخوان الأردن يستقيل ويقر بمسؤولية الفشل بالانتخابات
آخر تحديث: 2007/11/30 الساعة 18:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/30 الساعة 18:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/21 هـ

شورى إخوان الأردن يستقيل ويقر بمسؤولية الفشل بالانتخابات

جميل أبو بكر أكد أن جماعة الإخوان لن تسحب نوابها الستة من البرلمان (رويترز-أرشيف)

قرر مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين في الأردن حل نفسه بعد نحو عشرة أيام من الهزيمة القاسية التي مني بها مرشحو الحركة الإسلامية في الانتخابات التشريعية.

وقال الناطق الإعلامي باسم الجماعة جميل أبو بكر إن المجلس شعر أن قراره بالمشاركة في الانتخابات كان غير صائب بعد ما حدث فيها "من تزوير غير متوقع فاق كل التصورات"، وهو يقر بمسؤوليته عن النتائج المترتبة عن هذه الانتخابات.

وأضاف أن المكتب التنفيذي سيبقى قائما وسيسير أعمال الجماعة في حين يتم التحضير لإجراء انتخابات داخلية لانتخاب أعضاء المجلس الجديد في فترة لا تتجاوز ستة أشهر.

وجاء قرار مجلس الشورى المؤلف من 51 عضوا بينهم خمسة مراقبين بعد اجتماع عقد مساء أمس بعد عشرة أيام من حصول جبهة العمل الإسلامي –الذراع السياسي للجماعة- على ستة مقاعد فقط من إجمالي مقاعد مجلس النواب البالغة 110 رغم مشاركتها بـ22 مرشحا.

وكان الإسلاميون يشغلون 17 مقعدا في مجلس النواب المنحل. وأشار أبو بكر إلى أن جماعة الإخوان لن تسحب نوابها الستة من مجلس النواب.

مجلس الأعيان
يأتي ذلك في وقت أعاد فيه ملك الأردن عبد الله الثاني تشكيل مجلس الأعيان (الشق الثاني من البرلمان) المكون من 55 عضواً، أي نصف أعضاء مجلس النواب.

"
مجلس الأعيان الجديد يضم المراقب العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين عبد المجيد الذنيبات وسبعة من رؤساء الوزارات السابقين ومن بينهم معروف البخيت  

"
وبموجب مرسوم ملكي ضم المجلس الجديد في تشكيلته سبعة من رؤساء الوزارات السابقين ومن بينهم معروف البخيت الذي قدم استقالة حكومته عقب الانتخابات الأخيرة التي أجريت في العشرين من الشهر الجاري.

وفي خطوة لافتة عين المراقب العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين عبد المجيد الذنيبات عضوا في المجلس الذي ضم أيضا عددا من الشخصيات الاقتصادية الهامة ومن بينها رئيس مجلس إدارة مجموعة البنك العربي عبد المجيد شومان. كما ضم المجلس في تشكيلته سبع سيدات، فيما يضم مجلس النواب الجديد سبع سيدات أيضا.

وكان الملك أصدر مرسوما بحل مجلس الأعيان السابق اعتباراً من أول أمس الأربعاء. وبموجب الدستور يعين الملك أعضاء مجلس الأعيان ومدته أربع سنوات.

ومجلس الأعيان الجديد برئاسة رئيس الوزراء السابق زيد الرفاعي وهو يشغل منصب رئيس مجلس الأعيان منذ عدة سنوات.

وتأتي إعادة تشكيل مجلس الأعيان بعد عشرة أيام من إجراء الانتخابات التشريعية التي شهدت سيطرة القوى العشائرية والمستقلين وغيابا واضحا للقوى الحزبية، وبعد أسبوع على تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة نادر الذهبي.

ومن المقرر أن يبدأ البرلمان الجديد بشقيه الأعيان والنواب أولى دوراته الأحد المقبل حيث يلقي الملك خطاب العرش في افتتاح الدورة البرلمانية.

المصدر : وكالات