جيبونز تواجه عقوبة الجلد أو دفع غرامة أو السجن لمدة عام في حال إدانتها (الفرنسية)
مثلت المعلمة البريطانية الموقوفة في الخرطوم على خلفية قضية تسمية دمية باسم الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، أمام محكمة سودانية في الخرطوم لمحاكمتها بتهمة ازدراء العقيدة.

وذكر صحفيون متواجدون في المحكمة أن جوليان جيبونز دخلت دون أن تكون مقيدة الأيدي، وهي تواجه عقوبة الجلد أربعين جلدة أو دفع غرامة أو السجن لمدة عام في حال إدانتها.

وقال المدعي العام السوداني إن جيبونز التي أثارت قضيتها اهتماما دوليا ستواجه محاكمة نزيهة وسريعة بمقتضى القانون السوداني.

وقد تواجد مسؤولو السفارة البريطانية في الخرطوم في المحكمة حيث يعتقد أنها إما أن تحاكم اليوم أو يتم تحديد موعد آخر لمحاكمتها.

وينتظر أن يستدعي وزير الخارجية البريطاني ديفد ميليباند السفير السوداني لدى لندن لإجراء محادثات عاجلة اليوم بشأن هذه القضية.

وقال متحدث باسم الخارجية البريطانية إن ميليباند يريد توضيحا سودانيا بشأن الاتهام الموجه لجيبونز، والخطوات اللاحقة بشأن القضية، مشيرا إلى أن لندن ستنظر في طبيعة الرد الذي ستتخذه في ضوء ذلك.

وبموازاة ذلك أعربت الولايات المتحدة عن قلقها حيال قضية المعلمة البريطانية التي اعتقلت في السودان، وقالت إنها تتابع هذه القضية عن كثب.

وكان وكيل وزارة العدل السودانية عبد الدايم زمراوي أعلن الأربعاء أنه تم توجيه التهمة رسميا إلى جيبونز بـ"إهانة العقائد الدينية وإثارة الكراهية والازدراء بالعقيدة".

المصدر : وكالات