بان يصل بيروت وسط مساع دولية لإنجاح انتخابات الرئاسة
آخر تحديث: 2007/11/16 الساعة 00:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/16 الساعة 00:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/7 هـ

بان يصل بيروت وسط مساع دولية لإنجاح انتخابات الرئاسة

بان شدد على ضرورة انتخاب رئيس للبنان دون تدخلات أجنبية (رويترز)

وصل الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى بيروت في زيارة يجري خلالها مباحثات مع القادة اللبنانيين تتناول سبل حل الأزمة الراهنة بشأن انتخاب رئيس جديد للبلاد.

وشدد بان في تصريحات للصحفيين لدى وصوله على وجوب انتخاب رئيس الجمهورية في لبنان يكون قادرا على تمثيل جميع اللبنانيين دون تدخلات أجنبية.
ومن المنتظر أن يلتقي بان مع البطريرك صفير وقادة الأغلبية النيابية والمعارضة لإقناعهم بالتوصل إلى توافق بشأن مرشح الرئاسة بحلول المهلة المحددة لذلك يوم 23 نوفمبر/ تشرين الثاني.

ولن تشمل لقاءات بان رئيس الجمهورية إميل لحود الذي تنتهي ولايته في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وقال المبعوث الأممي غير بيديرسن إن مهمة بان تهدف إلى تسهيل الانتخابات الرئاسية وضمان سيرها في الاتجاه الصحيح، وأشار إلى أن الأمين العام يأمل باختيار الرئيس قبل الـ24 من الشهر الجاري.

وتأتي زيارة بان في خضم نشاط دبلوماسي مكثف يشهده لبنان في إطار مساعي الخروج من هذه الأزمة. ويقود وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر هذا النشاط وسط أنباء عن أنه تمكن من إقناع البطريرك صفير بإعداد لائحة للمرشحين في محاولة أخيرة لحل الأزمة بعد أن أرجئت الانتخابات ثلاث مرات.

ونقلت رويترز عن "مصدر سياسي بارز" لم تسمه أن البطريرك التزم بتقديم لائحة للمبعوث الفرنسي، "لكنه مصرّ على أن تبقى هذه اللائحة سرية ويريد ضمانات لذلك".

وقد عبر كوشنر عن تفاؤل حذر بتطبيق الآلية الفرنسية التي تقضي بأن يضع البطريرك صفير لائحة يختار منها زعيم الغالبية النيابية سعد الحريري ورئيس مجلس النواب نبيه بري اسما أو اثنين لترشيحهما أمام البرلمان.

وقال مصدر من الأكثرية إن الأطراف الثلاثة المحلية (صفير وبري والحريري) يساندون المبادرة الفرنسية، مشيرا إلى أن مصير المبادرة مرتبط بما وصفه بواقع سوري إيراني لم يتضح بعد موقفه.

وفي سياق دعم المبادرة الفرنسية ينتظر أن يحل أيضا بلبنان الجمعة وزير خارجية إيطاليا ماسيمو داليما، على أن يصل خلال الأسبوع وزير خارجية إسبانيا ميغيل أنخيل موراتينوس.

محادثات موسى

انتخابات الرئاسة اللبنانية تصدرت محادثات الأسد وموسى (رويترز)
يأتي ذلك بينما اختتم الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى زيارة استغرقت يوما واحدا إلى سوريا أجرى خلالها محادثات مع الرئيس السوري بشار الأسد ونائبه فاروق الشرع ووزير خارجيته وليد المعلم تركزت حول تطورات الوضع في لبنان خاصة مسألة انتخاب الرئيس اللبناني.

وقال موسى في مؤتمر صحفي قصير بعد خروجه من مكتب الشرع إن محادثاته مع القيادة والمسؤولين السوريين في دمشق كانت "مهمة وإيجابية"، وأكد أنه سيتابع اليوم الوقوف على اتفاق لقائمة معينة مارونية. وشدد على أن الموقف العربي موحد إزاء إجراء الانتخابات اللبنانية في موعدها وانتخاب رئيس توافقي.

وقال مصدر دبلوماسي عربي في القاهرة إن زيارة موسى لدمشق تأتي بعدما أعرب المسؤولون السوريون عن غضبهم لمشاركة الأمين العام للجامعة في اجتماع متعدد الأطراف حول لبنان عقد في الثالث من الشهر الجاري في إسطنبول على هامش مؤتمر دول جوار العراق الموسع.

ويفترض أن يعقد مجلس النواب اللبناني جلسة لانتخاب الرئيس في 21 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري بعد أن تم إرجاء هذه الجلسة ثلاث مرات منذ بدء المهلة الدستورية في 25 سبتمبر/ أيلول.

وقد بدأت أمس مهلة الأيام الـ10 الأخيرة لانتخاب خلف للرئيس لحود. وضمن هذه المهلة يتحول مجلس النواب اللبناني، حسب الدستور، إلى هيئة انتخابية يترتب عليه الشروع حالا في انتخاب رئيس الدولة دون مناقشة أي عمل آخر.

المصدر : وكالات