الأمن المصري يجهض مظاهرة ضد التعذيب
آخر تحديث: 2007/11/16 الساعة 01:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/16 الساعة 01:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/7 هـ

الأمن المصري يجهض مظاهرة ضد التعذيب

التعذيب في مراكز الشرطة محل انتقاد دائم من المنظمات الحقوقية الدولية (الجزيرة-أرشيف)
منعت قوات الأمن المصرية مظاهرة سلمية دعت إليها مجموعة نشطاء "مصريون ضد التعذيب" أمام أحد أقسام الشرطة مساء الخميس احتجاجا على مقتل أحد المواطنين داخل القسم جراء عملية تعذيب تعرض لها الأسبوع الماضي.
 
وكانت مجموعة من نشطاء المجتمع المدني والقوى السياسية والأحزاب المصرية تحت عنوان "مصريون ضد التعذيب"، قد دعوا إلى تنظيم مظاهرة سلمية مساء الخميس أمام قسم شرطة العمرانية بمحافظة الجيزة غرب القاهرة احتجاجا على مقتل المواطن أحمد صابر الأسبوع الماضي بعد تعرضه للتعذيب على أيدي ضباط وأفراد أمن القسم.
 
ومنعت قوات الأمن المصرية المتظاهرين من التجمع بالقوة حيث نشرت الآلاف من قوات مكافحة الشغب حول القسم وألقت القبض على عدد من النشطاء ثم أطلقت سراحهم بعد ساعات عدة.
 
وقال أحمد سيف أحد نشطاء المجتمع المدني المؤسسين لمجموعة "مصريون ضد التعذيب" إن قسم العمرانية من الأقسام سيئة السمعة ومشهور باستخدام القسوة وإساءة المعاملة مع الموقوفين.
 
وأضاف أن منطقة العمرانية شهدت حادثا مروعا الشهر الماضي حيث قام أفراد أمن من ذات القسم باقتحام مسكن مواطن وإلقائه من الطابق العلوي فيه فلقي مصرعه.


المصدر : الألمانية