المبعوث الأميركي يزور جنوب السودان
آخر تحديث: 2007/11/1 الساعة 11:45 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/1 الساعة 11:45 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/21 هـ

المبعوث الأميركي يزور جنوب السودان

أندرو ناتسيوس وصل الخرطوم أمس في زيارة تستمر أربعة أيام (الفرنسية-أرشيف)

يزور المبعوث الأميركي الخاص للسلام في السودان أندرو ناتسيوس اليوم مدينة جوبا لإجراء مباحثات مع المسؤولين في حكومة الجنوب حول تنفيذ اتفاقية السلام بين الشمال والجنوب المتعثرة.

وزيارة ناتسيوس لجوبا هي الأولى منذ تفجر الأزمة بين الحركة الشعبية لتحرير السودان وحزب المؤتمر الوطني الحاكم في الخرطوم منتصف أكتوبر/تشرين الثاني الماضي، والتي أدت لتعليق الحركة مشاركتها في الحكومة المركزية.

وقال مراسل الجزيرة بالخرطوم الطاهر المرضي إن ناتسيوس سيبحث مع المسؤولين الجنوبيين القضايا العالقة التي عطلت الاتفاق، ومن بينها ملف منطقة أبيي الغنية بالنفط المتنازع عليه بين الشمال والجنوب إضافة لمسألة ترسيم الحدود وإعادة انتشار الجيش السوداني في الجنوب.

ولفت مراسل الجزيرة إلى أن زيارة ناتسيوس لا تقتصر فقط على الجنوب، وإنما تشمل أيضا قضية دارفور خاصة وأنه وصل الخرطوم قادما من ليبيا حيث تجري محادثات السلام بين الحكومة السودانية ومتمردي دارفور.

قوات حفظ السلام
من جهة أخرى وافق مجلس الأمن الأربعاء على مد تفويض عملية حفظ سلام جنوب السودان ستة أشهر، وحث كل الأطراف على تنفيذ اتفاق السلام.

وحث قرار مجلس الأمن كل الأطراف على الوفاء بالتزاماتها بموجب الاتفاق ولاسيما فيما يتعلق بإعادة نشر القوات، وتعيين الحدود والاستعدادات لإجراء انتخابات حرة نزيهة.

وأفاد القرار بأن التنفيذ الناجح لاتفاق السلام الشامل ضروري لحل الأزمة في دارفور، وإحلال سلام دائم واستقرار في المنطقة.

وقد أنشئت بعثة الأمم المتحدة بالسودان- وهي منفصلة عن قوة مختلطة لحفظ السلام من قوات للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي سوف تنتشر في دارفور العام القادم- في مارس/آذار 2005 لمراقبة تنفيذ اتفاق سلام أنهى حربا جنوب البلاد، ويبلغ عدد أفراد هذه البعثة نحو عشرة آلاف.

وأنهى اتفاق السلام الشامل لعام 2005 حربا أهلية دامت عقدين بين الشمال والجنوب، وقتل فيها مليونان وتشرد أكثر من أربعة ملايين نسمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات