مقتل جندي أميركي ونجاة محافظ بغداد من الاغتيال
آخر تحديث: 2007/10/7 الساعة 02:26 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/7 الساعة 02:26 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/26 هـ

مقتل جندي أميركي ونجاة محافظ بغداد من الاغتيال

جنود أميركيون أثناء مهمة قتالية في بعقوبة (الفرنسية)

أعلن الجيش الأميركي مقتل أحد جنوده وجرح ثلاثة آخرين بانفجار قنبلة غربي بغداد السبت، ليرتفع إلى 3810 عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ غزو هذا البلد في مارس/ آذار 2003.

بينما نجا محافظ بغداد حسين الطحان من هجوم استهدف موكبه في حي السيدية غربي بغداد.

ووقع الهجوم فيما كان المحافظ خارجا من اجتماع مع مسؤولين في الحي وأفراد في جماعة محلية تشكلت للتصدي لهجمات القاعدة بحضور جنود أميركيين.

وقالت مصادر مقربة من المحافظ إن موكبه تعرض لإطلاق نار من مبان محاذية للشارع الذي كان يسلكه، مشيرين إلى أن حراسه ردوا على المهاجمين.

وذكرت أنباء أن الطحان لم يصب بأذى، في حين أصيب عدد من حراسه الشخصيين بحروح متفاوتة.

هجمات متفرقة

كركوك كانت مسرحا لعدة هجمات خلفت قتيلا  و17 جريحا (الفرنسية)
وفي كركوك جرح 10 أشخاص عندما انفجرت سيارة مفخخة قرب دورية للشرطة العراقية في هذه المدينة الواقعة شمال بغداد.

وفي الحويجة قتل مسلحون ضابطا في الشرطة وأصابوا مدنيا عندما أطلقوا الرصاص على سيارتهما قرب هذه البلدة الواقعة غربي كركوك التي كانت أيضا مسرحا لهجومين منفصلين آخرين خلفا ستة جرحى في صفوف الشرطة.

وفي سامراء قتلت قوات الجيش والشرطة العراقية ومجموعات محلية من العشائر التي تساند القوات الأميركية ثمانية مسلحين واعتقلت 37 وأطلقت 27 سائق شاحنة كانوا محتجزين رهائن. وقضى في الحادث أربعة من الأمن العراقي وأربعة من العشائر.

وإلى الشمال من بغداد أيضا اعتقلت قوات عراقية وأميركية قائد مجموعة مسلحين في بلدة الخالص.

وفي الفلوجة قالت الشرطة العراقية إنها قتلت مسلحا واعتقلت 12 آخرين في عملية في هذه المدينة الواقعة غرب بغداد يوم الجمعة.

وإلى الجنوب من بغداد قتل مدني وجرح أربعة آخرون في هجوم بقذائف الهاون بمنطقة سلمان باك، في حين اغتال مسلحون أحد أفراد القوات الخاصة العراقية في بلدة المحاويل المجاورة.

من جهته قال الجيش الأميركي إنه قتل ستة مسلحين واعتقل 18 آخرين في عمليات تستهدف مسلحين في وسط وشمال العراق.

وبدورها أعلنت الشرطة العراقية العثور على ست جثث في بغداد والإسكندرية والمسيب في الساعات الـ24 الماضية.

تظاهرة
وبموازاة ذلك خرج نحو 2000 شخص من حي الوشاش غربي بغداد إلى الشوارع احتجاجا على قرار القوات الأميركية بإقامة جدران خرسانية وفصل منطقتهم عن المناطق القريبة.

وحمل سكان الحي ذي الغالبية الشيعية لافتات وهم يهتفون بشعارات معادية للولايات المتحدة، قائلين إنها لا يمكن أن تفصل السنة والشيعة حيث إنهم إخوة يعيشون في المنطقة في سلام.

المصدر : وكالات