حماس تنفي الاتصال مع إسرائيل لمبادلة "الأمن بالغذاء"
آخر تحديث: 2007/10/7 الساعة 00:23 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/7 الساعة 00:23 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/26 هـ

حماس تنفي الاتصال مع إسرائيل لمبادلة "الأمن بالغذاء"

هنية طالب الدول العربية بمقاطعة المؤتمر الدولي للسلام (الفرنسية-أرشيف)

نفت حماس وجود أي اتصالات لعقد لقاءات مع الجانب الإسرائيلي بخصوص مبادلة الأمن بالكهرباء والغذاء، كما أشار مصدر رفيع المستوى في الرئاسة الفلسطينية، في حين دعا رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية الدول العربية لمقاطعة مؤتمر الخريف الذي تستضيفه الولايات المتحدة نهاية الشهر المقبل.

 

فقد نقلت وكالة رويترز للأنباء عن المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس سامي أبو زهري نفيه القاطع لأي اتصالات بين الحركة والحكومة الإسرائيلية في معرض رده على تصريحات للأمين العام للرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم.

 

وقال أبو زهري إن تصريحات عبد الرحيم لا أساس لها من الصحة، مشيرا إلى أن جميع المسائل ذات الصلة بالخدمات اليومية والاحتياجات العامة في قطاع غزة يتم تنسيقها "مع القطاع الخاص وأنه لا علاقة لحماس أو الحكومة (المقالة) بهذا الموضوع".

 

 عبد الرحيم اتهم حماس بأنها تتوسل اللقاء مع الجانب الإسرائيلي (الجزيرة-أرشيف)
وكان عبد الرحيم قد ذكر في تصريح لوكالة رويترز للأنباء السبت وجود ما وصفه بتسجيلات تثبت أن حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة منذ يونيو/ حزيران الماضي "تتوسل" لعقد اجتماعات مع إسرائيل لبحث "إرساء الأمن مقابل السماح بتوفير الماء والكهرباء ودخول المواد إلى القطاع".

 

واتهم المسؤول الفلسطيني حماس بأنها استبدلت "قاعدة الأرض مقابل السلام بقاعدة الأمن مقابل الغذاء"، مشيرا إلى أن القضية الفلسطينية تمر بأسوأ وأخطر مرحلة في تاريخها، في إشارة إلى الانقسام الداخلي بين حركتي حماس وفتح.

 

مؤتمر السلام

وفي غزة دعا رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية الدول العربية لمقاطعة المؤتمر الدولي للسلام المزمع عقده في الولايات المتحدة في 27 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

 

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها هنية لصحيفة "فلسطين" المقربة من حماس وحذر فيها من "الأهداف الأميركية الحقيقية لعقد مؤتمر الخريف الهادفة إلى تطبيع الدول العربية لا سيما السعودية لعلاقاتها مع إسرائيل".

 

وطالب هنية الدول العربية بعدم تقديم غطاء لأي تنازلات جديدة فيما يخص المسار الفلسطيني.

 

كما أكد عزمه الاتصال بالدول العربية خاصة السعودية ومصر لإقناعها بإعادة النظر بقرار مشاركتها في المؤتمر.

المصدر : وكالات