برنار كوشنر ووليد المعلم أكدا ضرورة اتفاق اللبنانيين على اختيار رئيس توافقي (رويترز-أرشيف)

أجرى وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر اتصالا هاتفيا بنظيره السوري وليد المعلم شددا خلاله على أهمية التوصل إلى اتفاق بين اللبنانيين على رئيس توافقي وفقا للأصول الدستورية.

وقالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن الوزيرين أكدا أيضا ضرورة بذل كل الجهود الممكنة لتحقيق هذا الهدف بما يضمن وحدة اللبنانيين، موضحة أنهما بحثا الوضع في لبنان ونتائج زيارة الوفد الوزاري الأوروبي إلى بيروت الأسبوع الماضي.

اتهام لدمشق
ويأتي هذا الاتصال في وقت اتهم فيه وزير لبناني بارز مقرب من رئيس الحكومة فؤاد السنيورة ورئيس كتلة المستقبل النيابية سعد الحريري، دمشق بأنها لا تزال تواصل شتى أنواع الضغوطات لعرقلة الاستحقاق الرئاسي.

وقال وزير الدولة لشؤون المجلس النيابي اللبناني ميشال فرعون إن الفترة الحالية تتطلب التصدي لهذه الضغوطات، مشيرا إلى أن الأزمة الداخلية انعكاس واضح لعدم التوافق الدولي والإقليمي.

وفي القاهرة دعا المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي الأطراف الخارجية إلى عدم التدخل في الشأن اللبناني وترك اللبنانيين يقررون لوحدهم اختيار رئيس جديد.

وكان رئيس مجلس النواب نبيه بري قد قرر تأجيل الجلسة الخاصة لاختيار الرئيس اللبناني إلى 12 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل لإعطاء الفصائل السياسية المنقسمة المزيد من الوقت للاتفاق على مرشح واحد.

المصدر : وكالات