ستة شهداء سقطوا في التوغل الإسرائيلي بالقطاع (الفرنسية)

شيع قطاع غزة ستة فلسطينيين استشهدوا في غارات إسرائيلية واشتباكات مع قوات الاحتلال التي توغلت أمس في مناطق مختلفة من القطاع، ثلاثة من هؤلاء الشهداء من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، والآخرون من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

وحسب البيانات الصادرة عن سرايا القدس أمس فقد استشهد كل من شادي زينة وأحمد حسنين في غارة إسرائيلية استهدفت عددا من النشطاء في حي الشجاعية شرقي القطاع.

وفي بيان منفصل قالت السرايا إن ياسر عصفور استشهد في اشتباك مسلح مع قوات خاصة إسرائيلية في منطقة الفراحين شرق خان يونس.

قوات الاحتلال توغلت بالقطاع (الفرنسية)
من جانبها أعلنت القسام استشهاد محمود حسونة (25 عاما) متأثرا بجروح أصيب بها جراء غارة إسرائيلية بمنطقة الشجاعية، واستشهاد يوسف ولايدة في كمين نصبته مجموعة من القسام لقوات خاصة إسرائيلية في جباليا شمال القطاع.

وقال مراسل الجزيرة في غزة إن التصعيد الإسرائيلي أسفر عن إصابة 11 شخصا.

في حين أقر جيش الاحتلال بإصابة اثنين من جنوده بجروح وصفها بالطفيفة.

وفي سياق تضييق الخناق الإسرائيلي على قطاع غزة، واصلت الحكومة الإسرائيلية تنفيذ القرار الذي بدأته الخميس الماضي بتشديد العقوبات على القطاع، عبر خفض إمداده بالكهرباء والمحروقات ردا على الصواريخ الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة + وكالات