محامي المعارض المغربي بن بركة يطلب مساعدة ساركوزي
آخر تحديث: 2007/10/24 الساعة 10:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/24 الساعة 10:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/10/13 هـ

محامي المعارض المغربي بن بركة يطلب مساعدة ساركوزي

عميل الاستخبارات المغربية سابقا أحمد بخاري (يسار) المتهم باختطاف بن بركة (الفرنسية-أرشيف)

دعا محامي أسرة المعارض المغربي المهدي بن بركة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لاستغلال زيارته التي يقوم بها إلى المغرب من أجل المطالبة باعتقال خمسة أشخاص مطلوبين على خلفية اختفاء هذا المعارض في الستينيات من القرن الماضي.

 

فقد نقلت وكالة رويترز للأنباء عن محامي أسرة بن بركة موريس بوتان قوله إنه يأمل أن يقوم الرئيس ساركوزي بإيصال رسالة تفيد بضرورة تنفيذ مذكرات الاعتقال الصادرة عن القاضي باتريك راماييل بحق خمسة من المسؤولين المغاربة.

 

وأضاف المحامي أنه يتمنى ألا يقتصر الأمر على اعتقال الأشخاص الخمسة وحسب، بل على مطالبتهم بكشف الأسرار المحيطة بعملية اختطاف المعارض بن بركة التي جرت خارج مقهى فرنسي في أكتوبر/ تشرين الأول 1965.

 

الرئيس ساركوزي

وفي معرض تعليقه على مذكرات الاعتقال التي صدرت من قبل القاضي الفرنسي، قال الرئيس ساركوزي إن الأمر يتعلق بالقضاء الفرنسي وهي جهة مستقلة لا يتدخل أحد في قراراتها.

 

وعن تزامن صدور القرار مع زيارته إلى المغرب نفى ساركوزي أي علاقة له بهذه القضية بقوله إنه ليس المتحدث باسم وزارة العدل للرد على هذا السؤال.

 

المهدي بن بركة (الفرنسية-أرشيف)
وزبرة العدل

من جانبها قالت وزيرة العدل الفرنسية رشيدة داتي التي ترافق الرئيس ساركوزي في زيارته إلى المغرب، إنه لم يتحدث إليها أي من المسؤولين المغاربة الذين التقتهم بقضية مذكرات الاعتقال ذات الصلة باختفاء بن بركة.

 

ورفضت الوزيرة داتي -وهي من أصول مغربية- التعليق على المسألة التي "لا تزال في طور التحقيق".

 

وكان غوليام ديديير المتحدث باسم الوزيرة داتي قال إن وزارة العدل الفرنسية لم تتسلم حتى الآن أي مذكرات توقيف.

 

يشار إلى أن القانون الفرنسي ينص على عرض أي مذكرة توقيف أمام النائب العام قبل تسليمها لوزارة العدل المسؤولة عن تنفيذ مضمونها.

وتشمل مذكرات الاعتقال كلا من قائد الدرك الملكي الجنرال حسني بن سليمان، والمدير السابق للمديرية العامة للدراسات والمستندات (جهاز الاستخبارات العسكرية) الجنرال عبد الحق القادري الذي شغل في وقت لاحق منصب المفتش العام للقوات المسلحة الملكية قبل أن يحال على التقاعد.

وتضم القائمة أيضا ميلود التونسي المعروف باسم العربي الشتوكي أحد عناصر المجموعة المغربية التي يعتقد أنها خطفت بن بركة، إضافة إلى بوبكر وعبد الحق العشعاشي وهما من جهاز الاستخبارات المغربية.

الرد المغربي

وبينما امتنعت المصادر المغربية الرسمية عن التعليق على نبأ صدور مذكرات الاعتقال، أقر مسؤول مغربي -طلب عدم الإفصاح عن اسمه- في تصريح لوكالة رويترز للأنباء بأحقية ذوي أسرة المهدي بن بركة في معرفة مصيره وملابسات اختطافه.

 

بيد أن المسؤول المغربي انتقد توقيت صدور المذكرات أو تسريب نبأ صدورها إلى الإعلام خلال زيارة الرئيس ساركوزي إلى المغرب، ما يشكل إحراجا له ولوزيرة العدل التي ترافقه في هذه الزيارة.

 

يشار إلى أن الملك محمد السادس أسس عام 1999 لجنة -عرفت في حينها باسم الإنصاف والمصالحة- كلفت التحقيق في قضايا تتصل بانتهاك حقوق الإنسان خلال الفترة ما بين 1960 وحتى وفاة الملك الحسن الثاني عام 1999.

 

وكانت اللجنة أكملت تحقيقاتها العام الماضي بيد أن المحققين أجمعوا على ضرورة منح المزيد من الوقت للنظر في قضية اختطاف وتصفية بن بركة.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: