مظاهرة لمناصري حزب العمال الكردستاني (الفرنسية-الأرشيف)
 
تحولت علاقة أكراد العراق من حزب العمال الكردستاني مرارا منذ اتخذ سنة 1991 من جبال كردستان العراق سندا خلفيا ينطلق منه لمهاجمة تركيا، فقد عرفت تلك العلاقة تضامنا أحيانا وتحالفا تارة كما عرفت جفاء وبرودة أحيانا أخرى.

1991:
  • أنذر الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني تركيا بتصديهم للجيش التركي حال دخل كردستان.
  • صيف نفس السنة انتقل نشاط حزب العمال الكردستاني التركي إلى شمال العراق متخذا منه قواعد لعمله العسكري.
1992:
  • تحالفت أنقرة مع الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود البرزاني ضد حزب العمال الكردستاني.
  • حاول الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال الطالباني صيف 1992 التوسط بين أنقرة وحزب العمال، غير أن الصراع المسلح بين الحزبين الكرديين العراقيين حال دون ذلك.
1996:
  • نشرت صحيفة ميللت التركية في 16 ديسمبر/ كانون الأول 1996 مضمون رسالة من مسعود البرزاني إلى عبد الله أوجلان تدعو لتقييد أعمال حزب العمال الكردستاني ضد تركيا.
1997:
  • صرح جلال الطالباني بأنقرة بعد لقائه نائبة رئيس الوزراء تانسو تشيلر بأن "الحفاظ على حدود تركيا هو واجبنا، ولذلك لن نسمح بأي اعتداءات عسكرية أو إرهابية عبر الحدود مع تركيا".
  • وصف جلال الطالباني لمجلة (الأوج) سنة 1997 عبد الله أوجلان "بالرجل ثاقب النظر والقائد الكبير".
  • توسطت الولايات المتحدة بين الحزبين الكرديين الرئيسيين فوقع زعيماهما اتفاق واشنطن الذي ينص على منع مقاتلي حزب العمال الكردستاني من الحصول على قواعد شمال العراق.
  • ساعد الحزب الديمقراطي الكردستاني حكومة أنقرة في القبض على القائد العسكري في حزب العمال الكردستاني شمدين صاقيق في 13 أبريل/ نيسان 1998.
1999:
  • لم يسجل لزعيمي أكبر حزبين كرديين عراقيين أي موقف عندما اختطف زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان في 15 فبراير/ شباط 1999.
  • 11 أغسطس/ آب 1999: دعا الحزب الديمقراطي الكردستاني حزب العمال الكردستاني إلى الكف عن التدخل في شؤون العراق.
2005:
  • صرح الطالباني في مقابلة مع صحيفة حرييت التركية في 4 سبتمبر/ أيلول 2005 بأنه "رفض الاتصالات من جانب حزب العمال الكردستاني، واشترط عليهم قبل ذلك التوقف عن الإرهاب".
2006:
  • صرح الطالباني في سبتمبر/ أيلول 2006 بعد لقائه مع قيادات حزب العمال الكردستاني بأنه أقنعهم بتعليق العمليات المسلحة ضد تركيا.

2006:

  • صرح الطالباني في حديث له مع صحيفة مع إليفتروتيبيا اليونانية نشر في أكتوبر/ تشرين الأول 2006 بأن حزب العمال الكردستاني قد أفسد تشكيل جو من الثقة بين تركيا والعراق.

2007:

  • صرح البرزاني باستعداد الجانب الكردي للتوسط بين العمال الكردستاني وحزب أردوغان لإيجاد حل للقضية الكردية.
  • طالب الطالباني كلا من حزب العمال الكردستاني التركي وحزب الحياة الحرة الكردستاني الإيراني بمغادرة المناطق الجبلية الوعرة في كردستان العراق وخيرهم بين أن "يرحلوا إلى بلادهم ليقاتلوا هناك، أو يشاركوا في العملية السياسية.
  • صدر عن مجلس وزراء إقليم كردستان بيان في 10 أكتوبر/ تشرين الأول 2007 عبر فيه عن القلق من التصعيد العسكري بين حزب العمال الكردستاني والقوات التركية وتمسكه بعدم السماح لدول الجوار بشن هجمات على هذه الدول انطلاقا من أراضي الإقليم.
  • صرح جلال لطالباني من باريس في 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2007  بأن "أنشطة حزب العمال الكردستاني تتعارض مع مصالح الشعب الكردي ومصالح تركيا"، وأن على حزب العمال الكردستاني "أن يوقف القتال وينهي نشاطه العسكري."

المصدر : الجزيرة