الشيخة موزة قالت إن الجائزة اعتراف بجهود قطر في مجال التعليم (الأوروبية-أرشيف)

منح المعهد الملكي البريطاني للدراسات الدولية -شاتام هاوس- جائزته السنوية لحرم أمير دولة قطر الشيخة موزة بنت ناصر المسند تكريما لجهودها في مجالي ترقية التربية والتعليم، وتشجيعها لتقارب أكثر بين الإسلام والغرب.

واستلمت الشيخة موزة الجائزة من دوق يورك الأمير أندرو في حفل أقيم بالعاصمة البريطانية لندن حضره وزير شؤون الشرق الأوسط في الخارجية البريطانية.

وتعد الجائزة أيضا تكريما للشيخة موزة على جهودها بصفتها مبعوثة خاصة لمنظمة اليونسكو لترقية وتنمية فرص التعليم عبر مختلف أنحاء العالم.

وفي حديث للجزيرة قالت الشيخة موزة إن هذه الجائزة تعد تثمينا وتقديرا لأهمية التربية والتعليم في العالم بشكل عام والعالم العربي بشكل خاص.

وأضافت الشيخة موزة أن الجائزة "اعتراف بجهود قطر في مجال التنمية الاجتماعية وخاصة مجال التعليم"، وقالت "أنا هنا بالإنابة عن كثير من القطريين والقطريات الذين يعملون في الكثير من القطاعات وبدؤوا المسيرة منذ حوالي 12 سنة وكانت لهم الجرأة ليخوضوا في مجالات عدة منها التعليم".

وأكدت أن "تحديد الأولويات مهم" وأن "التعليم لم يعد اختيارا بل أصبح ضرورة"، مشيرة إلى أن "لدينا ما يكفي من المرجعيات والدراسات للقيام بخطوات فعلية وعملية في هذا المجال".

المصدر : الجزيرة