حماس تتوعد دحلان والجهاد تقصف سديروت
آخر تحديث: 2007/1/8 الساعة 20:29 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/1/8 الساعة 20:29 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/19 هـ

حماس تتوعد دحلان والجهاد تقصف سديروت

فتح وحماس هددتا باستخدام القوة لقطع دابر الفتنة (الفرنسية)

حملت حركة المقاومة الإسلامية حماس بشدة على عضو المجلس التشريعي والقيادي في حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح محمد دحلان الذي توعد أمس قادة حماس في حالة التعرض لأي من عناصر فتح.

وأكدت حماس في بيان خاص أن أي "اعتداء" على أي من قادتها هو "لعب بالنار وسيحرق من يلعب به قبل أي شخص آخر"، وأضافت " لن نسمح مرة أخرى بتشكيل فرق للموت والاغتيالات كما فعل دحلان مؤسس فرق الموت يوم كان على رأس جهاز الأمن الوقائي، والتي راح ضحيتها عشرات الأبرياء من أبناء شعبنا".

ومضت حماس تتهم دحلان بإثارة الفتنة، والعمل على الإطاحة بالانتخابات الديمقراطية، وقالت إن "رؤوس الفتنة أطلت واضحة جلية كاشفة عن نفسها بمنتهى العجرفة والصفاقة والصلف، وهي تتبجح وتوزع عبارات التهديد والوعيد بدلا من عبارات الوحدة الوطنية التي يتوق لها شعبنا".

ودعت حماس من أسمتهم العقلاء في حركة فتح إلى تغليب لغة العقل واعتماد الحوار وسيلة وحيدة لحل الخلافات الفلسطينية الداخلية وعدم السماح "للتيار الانقلابي المتصهين" بالعبث بالساحة الفلسطينية.

وشددت على أنها ستظل صمام الأمان في وجه الحرب الأهلية، و"ستضرب بيد من حديد" على دعاة الفتنة والصراع الداخلي.

وكانت ستة أذرع عسكرية لتنظيمات فلسطينية قد رفضت التهديد والوعيد الذي حمله خطاب دحلان أمس، وأكدت أنها لن تسمح لأحد بالتطاول أو الاعتداء على القوة التنفيذية"، في إشارة إلى اعتبار الرئيس الفلسطيني محمود عباس هذه القوة غير شرعية ما لم يتم دمجها في الأجهزة الأمنية.

عناصر من القوة التنفيذية التابعة لحماس تنتشر في شوارع غزة (رويترز)

وصعد دحلان من هجومه على حماس في المهرجان الذي أقامته فتح في ملعب اليرموك بغزة بمناسبة الذكرى الثانية والأربعين لتأسيسها، وقال "إذا اعتدي على فتحاوي واحد فسنرد الصاع صاعين، وإذا اعتقدت قيادتهم (حماس) أنهم بمنأى عن قوتنا يكونون مخطئين".

وخاطب دحلان كتائب شهداء الأقصى "وكل التشكيلات العسكرية لحركة فتح" قائلا "واجبكم منذ هذه الليلة أن تبقى أصابعكم وأيديكم على الزناد ليس من أجل الاعتداء ولكن حتى لا يتكرر ما حدث في الماضي".

وجاءت كلمة دحلان بعد كلمة الرئيس الفلسطيني محمود عباس القائد العام لحركة فتح ألقاها نيابة عنه الأمين العام للرئاسة الطيب عبد الرحيم. وقال عبد الرحيم في كلمته المقتضبة مخاطبا آلاف المحتشدين "أيها الفتحاويون هذه الرسالة التي تبعثون بها للقاصي والداني أن فتح هي حركة الشعب الفلسطيني، وحامية المشروع الوطني، والوحدة الوطنية".

دحلان طالب كتائب الأقصى بإبقاء أيديهم على الزناد (الفرنسية)

وفي تطور ميداني أفرج مسلحون من فتح اليوم عن مهدي الحنبلي نائب رئيس بلدية نابلس بعد يومين من اختطافه.

كما نفى مراسل الجزيرة على لسان قائد الشرطة في مدينة رام الله بالضفة الغربية الأنباء التي تحدثت عن قيام مسلحين بإطلاق النار على وزير المالية السابق سلام فياض.

صواريخ الجهاد
وفي تطورات الصراع مع إسرائيل أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي مسؤوليتها عن قصف مستوطنة سديروت شمال قطاع غزة بصاروخين من طراز "قدس3" محليي الصنع.

وأكدت الحركة أن عمليات القصف ستتواصل للرد على "جرائم الاحتلال" المتكررة في الضفة الغربية "وتأكيدا على خيار المقاومة".

المصدر : الجزيرة + وكالات