فضيحة القبعات الزرق بالسودان تطيح بأربعة بنغاليين
آخر تحديث: 2007/1/6 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/1/6 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/17 هـ

فضيحة القبعات الزرق بالسودان تطيح بأربعة بنغاليين

الاعتداءات الأولى سجلت عند وصول القبعات الزرق إلى جنوبي السودان قبل عامين  (رويترز-أرشيف)

أبعدت الأمم المتحدة أربعة جنود من بنغلاديش عاملين في قوات حفظ السلام في جنوبي السودان على خلفية الاتهامات بالاستغلال الجنسي لأطفال قاصرين في جوبا بالجنوب.

وأضافت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية نقلا عن مصادر في الأمم المتحدة أن أحد هؤلاء الجنود طرد إلى بلده بعد اتهامه باعتداء جنسي على قاصر في ظروف مشددة، فيما أبعد الثلاثة الآخرون بتهمة عدم تطبيق القواعد الأممية بالامتناع عن التبليغ بالوقائع التي يبدو أنهم كانوا على علم بها.

وقد ذكر مسؤولون في الأمم المتحدة ذكروا أن المنظمة الدولية تنظر بمنتهى الجدية إلى الاتهامات المتعلقة باستغلال أعضاء في الأمم المتحدة وفي القوات الدولية التابعة لها في جنوبي السودان أطفالا استغلالا جنسيا.

وكانت الصحيفة كشفت معلومات بشأن هذه القضية استنادا إلى تقرير غير مكتمل لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) يعود إلى 2005 وإلى تحقيق صحفي خاص بها.

وأضافت أن الاعتداءات الأولى سجلت عند وصول البعثة الأممية إلى جنوبي السودان قبل عامين، مشيرة إلى احتمال ضلوع جنود دوليين وأفراد من الشرطة العسكرية وعاملين مدنيين من فريق الأمم المتحدة في الاعتداءات الجنسية.

يذكر أن أكثر من 11 ألف جندي وشرطي من نحو سبعين دولة يوجدون في جنوبي السودان ضمن قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام لمراقبة تنفيذ اتفاق سلام وقع في يناير/كانون الثاني 2005 وأنهى حربا أهلية استمرت 21 عاما مع الحكومة المركزية في الخرطوم.
المصدر : الفرنسية