رفض غالبية المشاركين في استفتاء أجرته الجزيرة نت على مدى ثلاثة أيام تصريحات الرئيس المصري حسني مبارك بشأن الإخوان المسلمين، وتحذيره من أن هذه الجماعة تشكل خطرا على أمن البلاد.

فقد عارض 83.4% من المشاركين الذين تجاوز عددهم 33 ألفا هذه التصريحات، في حين اعتبر 16.6% من المشاركين أنها مبررة.

وكان مبارك قد اعتبر جماعة الإخوان خطرا على أمن الدولة لكونها تتبنى نهجا دينيا، موضحا أنه إذا زاد نفوذ تلك الجماعة فإن الكثير من الاستثمارات ستهرب من البلاد مما سيؤدي لارتفاع معدل البطالة.

جدير بالذكر أن الإخوان يشكلون القوة الرئيسية في المعارضة، ويشغلون 88 مقعدا بمجلس الشعب تشكل خمس مقاعده رغم كونهم جماعة محظورة قانونا.

المصدر : الجزيرة