رأت أغلبية المشاركين في استفتاء للجزيرة نت حول إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في أول أيام عيد الأضحى المبارك بأن توقيت الإعدام كان مهينا لمشاعر العراقيين والعرب والمسلمين، وقد بلغت نسبة أصحاب هذا الرأي 92.6%.

في المقابل اعتبر 4.4% من الذين أبدوا رأيهم أن إعدام صدام مدعاة فرح لضحاياه، بينما رأى 3% الإعدام إجراء قانونيا عاديا.

يذكر أن الاستطلاع استمر ثلاثة أيام، منذ 30/12/2006 حتى 1/1/2007، وشارك فيه قرابة 57 ألف شخص.

المصدر : الجزيرة