سعدات رفض الاعتراف بشرعية المحكمة في مرافعة مكتوبة (الجزيرة)
أرجأت محكمة عسكرية إسرائيلية اليوم إلى 14 أبريل/نيسان المقبل النظر في محاكمة الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات، الذي رفض مجددا المثول أمام المحكمة أو الاعتراف بشرعيتها.

ورفض سعدات الوقوف أمام القضاة تعبيرا عن رفضه الاعتراف بالمحكمة، وقدم مرافعة مكتوبة ضد لائحة الاتهام الموجهة له من قبل الادعاء العسكري الإسرائيلي.

وقال محمود حسان محامي سعدات إن الأخير وجه في مرافعته انتقادات لاذعة للمحكمة، مضيفا أن أمين الجبهة الشعبية اعتبرها موجودة لخدمة المحتل وأهدافه وليس لتحقيق العدالة.

وإثر موقف سعدات الرافض للمحكمة قدم محاميه استقالته إليها بالاتفاق مع موكله، إلا أن المحكمة الموجودة في سجن عوفر القريب من رام الله رفضتها.

واعتقل الجيش الإسرائيلي أحمد سعدات في أواسط مارس/آذار الماضي حين اجتاحت قوات عسكرية سجن أريحا الذي كان سعدات محتجزا فيه لدى السلطة الفلسطينية وبإشراف أمني بريطاني أميركي.

وتتهم المحكمة العسكرية الإسرائيلية سعدات بقيادة تنظيم "إرهابي" والتحريض والتخطيط لتنفيذ هجمات ضد أهداف في إسرائيل.

المصدر : الفرنسية