الحزب سيهتم بقضايا المرأة
اليمنية وحقوقها السياسية (رويترز-أرشيف)
قالت الناشطة السياسية اليمنية سمية علي رجاء اليوم إنها تنوي تشكيل حزب سياسي جديد ذي توجه ليبرالي يحمل اسم "حزب البشرى".
 
وأشارت سمية إلى أن الحزب الذي تنوي تأسيسه وإعلانه قريبا سيكون حزباً ليبرالياً يهتم بقضايا المرأة وحقوقها السياسية وقضايا التعليم والتحديث والحفاظ على التراث اليمني.
 
وأضافت المترشحة السابقة للانتخابات الرئاسية اليمنية التي جرت في سبتمبر/أيلول الماضي أنه تم عقد اجتماع سياسي حضره قادة أحزاب سياسية ودبلوماسيون أوروبيون خصص لمناقشة أهداف الحزب.
 
وقالت إنها جمعت حتى الآن أكثر من 75 اسما ممن سيعلن عنهم من مؤسسي الحزب، وإنها بصدد الترويج لتوجهات الحزب الليبرالية في كل الأوساط السياسية والاجتماعية داخل اليمن وخارجه.
 
يذكر أن مؤسسة حزب "البشرى" سمية علي رجاء شخصية نسائية وسياسية معروفة في اليمن، وقد طعنت السلطة اليمنية في صحة ترشيحها للانتخابات الرئاسية الأخيرة بحجة زواجها من أجنبي.
 
وقد حضر الاجتماع الذي عقد نهاية الأسبوع الماضي للتعريف بالحزب محمد قحطان رئيس الدائرة السياسية في التجمع اليمني للإصلاح وعلي محمد الصراري رئيس دائرة المنظمات الجماهيرية في الحزب الاشتراكي والدكتور عيدروس نصر ناصر رئيس كتلة الحزب الاشتراكي البرلمانية.
 
كما حضره أيضا نائب السفير الفرنسي بصنعاء والسكرتيرة السياسية في السفارة الأميركية وعدد آخر من البرلمانيين والسياسيين والصحفيين.

المصدر : يو بي آي