السنيورة نفى تلقيه دعوات من أولمرت لعقد سلام (الفرنسية- أرشيف)

نفى رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة أن يكون قد تلقى طلبات عبر وسطاء من رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت لعقد محادثات سلام معه.

جاء ذلك بعد أن قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت الأحد إنه قام بالعديد من المحاولات غير الناجحة لعقد محادثات سلام مع رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة.

ورد مصدر حكومي لبناني على ذلك بالقول إن التصريح "كلام إعلامي" مضيفا أن "ليس لدينا أي علم بهذا الموضوع، وهذا الأمر لا يعنينا".

وأكد المصدر الحكومي أن "موقف السنيورة كان واضحا حين قال قبل أيام إن لبنان سيكون آخر دولة عربية توقع اتفاق سلام مع إسرائيل"، في إشارة إلى تصريحات أدلى بها رئيس الوزراء اللبناني الأسبوع الماضي.

ولم يذكر أولمرت في تصريحاته التي جاءت بمناسبة احتفال إسرائيل بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد متى جرت هذه المحاولات من قبل حكومته التي تولت السلطة في مايو/أيار.

وقال أولمرت في تصريحاته "كم سيكون طبيعيا لو رد رئيس الوزراء اللبناني على العديد من الطلبات التي أرسلتها إليه عبر أشخاص مختلفين من أجل الجلوس سويا والتصافح وصنع السلام والتخلص نهائيا من كل العداء والتعصب والكراهية التي يشعر بها جزء من بلاده نحونا".

المصدر : وكالات