صدام يحاكم في قضية جديدة تتعلق بالأكراد هذه المرة (الفرنسية)

استؤنفت في العراق اليوم محاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وستة من مساعديه السابقين في اتهامات تتعلق بحملة إبادة جماعية ضد الأكراد في أواخر الثمانينيات فيما عرف بحملة الأنفال.
 
وتستمع المحكمة التي تعقد برئاسة القاضي عبد الله علوش العامرية في جلسة اليوم إلى عدد آخر من شهود الإثبات في هذه القضية التي شرعت المحكمة بعقد جلساتها في 21 أغسطس/آب الماضي.
 
ويواجه صدام وابن عمه علي حسن المجيد (المعروف بعلي الكيماوي) اتهامات بالإبادة الجماعية في حين يواجه باقي المتهمين ومنهم وزير دفاع سابق اتهامات بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.
 
ووقعت حملة الأنفال عام 1988 عندما شن الجيش العراقي آنذاك حملة عسكرية ضد الأكراد بشمال العراق يقول ممثلو الادعاء إنها أسفرت عن مقتل أو فقد أكثر من 180 ألف شخص وتدمير آلاف القرى وقد يواجه صدام ومساعدوه عقوبة الإعدام إذا أدينوا بتلك التهم.

المصدر : وكالات