العثور على عشرات الجثث وخطة لحفر خنادق حول بغداد
آخر تحديث: 2006/9/16 الساعة 00:46 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/9/16 الساعة 00:46 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/23 هـ

العثور على عشرات الجثث وخطة لحفر خنادق حول بغداد

التفجيرات تودي يوميا بحياة عشرات العراقيين (الفرنسية) 

قال مسؤول بوزارة الداخلية العراقية إنه تم العثور على أكثر من خمسين جثة في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد خلال الـ24 ساعة الماضية.

وبذلك يصل عدد الجثث التي عثر عليها خلال الأيام الثلاثة الأخيرة إلى أكثر من 140 جثة.

وفي محافظة ذي قار جنوبي بغداد قالت مصادر بالشرطة إنها قتلت عضوين في مليشيا جيش المهدي كانا يحاولان إطلاق قذائف مورتر على قاعدة عسكرية إيطالية.

من جانب آخر أعلن المؤتمر العام لأهل العراق بزعامة عدنان الدليمي اغتيال المسؤول الإعلامي مهند الغريري في منطقة الكرمة قرب الفلوجة ظهر اليوم.

العمليات المسلحة في ازياد رغم خطة أمنية تنفذها الحكومة في بغداد (الفرنسية-أرشيف)

وفي الموصل بشمال العراق أصيب تسعة أشخاص بجروح لدى انفجار سيارة استهدفت قافلة عسكرية أميركية.

كما أصيب ثلاثة من الشرطة بجروح لدى انفجار قنبلة استهدفت قافلتهم في بلدة المسيب الواقعة على بعد حوالي ستين كيلومترا جنوبي بغداد.

على ذات الصعيد تبنت جماعة جيش المجاهدين في العراق في تسجيل مصور بث على شبكة الإنترنت ما قالت إنه إسقاط طائرة تجسس بدون طيار في منطقة عرب الجبور جنوب العاصمة بغداد. ويوضح التسجيل الطائرة من مختلف الجهات وهي على الأرض. ولم يتسن التأكد من صدقية التسجيل من مصدر مستقل.

منافذ غير شرعية
في السياق ذاته قررت الحكومة حفر خنادق حول بغداد للسيطرة على مداخلها بغية إغلاق ما أسمتها المنافذ "غير الشرعية". وتأتي هذه الخطوة كحل مقترح لوقف موجة العنف بالسيارات المفخخة التي تشهدها العاصمة.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزراة الداخلية العميد عبد الكريم خلف أن الخطة تقضي بحفر خنادق وزيادة عدد المداخل من 21 إلى 28 مقابل غلق كافة المنافذ غير الشرعية.

فقد جندي أميركي
من جانب آخر أعلن الجيش الأميركي أن أحد جنوده بات في عداد المفقودين نتيجة الهجوم الانتحاري الذي أودى بجنديين غرب بغداد أمس الخميس.

وتابع أن ثلاثين جنديا أصيبوا بجروح خلال الهجوم أحدهم في "حالة حرجة جدا وآخر في حال الخطر و17 جروحهم بسيطة". ولم يحدد البيان المكان الذي استهدفه الهجوم الانتحاري بالضبط.

وكان الجيش الأميركي أعلن أمس أن خمسة من جنوده قتلوا في مناطق متفرقة من العراق خلال يومين.

البرلمان العراقي سيناقش مشروع قانون لمنح حكم ذاتي لأقاليم جديدة (رويترز-أرشيف)

حكم ذاتي موسع
سياسيا من المقرر أن يجتمع أعضاء البرلمان غدا السبت لمحاولة التغلب على أزمة بخصوص تشريع مقترح لمنح حكم ذاتي موسع لأقاليم جديدة في إطار دولة فدرالية.

ويريد الشيعة طرح مشروع قانون لتحديد آليات الفدرالية التي نص عليها الدستور ما يسمح بإقامة إقليم كبير يتمتع بحكم ذاتي في الجنوب الغني بالنفط على غرار الإقليم الذي يديره الأكراد في الشمال.

غير أن السنة الذين يشكلون غالبية السكان في وسط البلاد يهددون بمقاطعة البرلمان ويريدون تعديل الدستور لضمان سيادة سلطة الحكومة المركزية ويخشى العرب السنة من أن الحكم الذاتي للأقاليم قد يعني هيمنة الشيعة والأكراد على نفط العراق ويقولون إن ذلك سيقود إلى تقسيم البلاد.

وفي هذا الإطار توجه خالد العطية نائب رئيس البرلمان الذي تعهد بعدم التراجع بشأن مشروع القانون الى مدينة النجف لمقابلة المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله علي السيستاني لمناقشة الفدرالية.

وقال العطية في تصريحات بثها التلفزيون الحكومي اليوم الجمعة إنه فاز بتأييد أحزاب شيعية أخرى لمشروع القانون بينها حزب الإمام الشيعي مقتدى الصدر وحزب الفضيلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات