أحمد روابة-الجزائر


أعلنت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف الجزائرية عن تنظيم المسابقة الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره في دورتها الثالثة هذا العام، وذلك من 22 إلى 26 رمضان القادم.
 
وقال بيان للوزارة صدر اليوم إن الدعوات وجهت إلى دول المؤتمر الإسلامي وهيئات الجالية الإسلامية في فرنسا وأستراليا وسائر دول أوروبا وأفريقيا وآسيا، لإيفاد مرشحين من حفظة القرآن للمشاركة في مسابقة الجزائر الدولية.
 
وتشرف على تنظيم المسابقة لجنة تحكيم دولية تضم علماء في القراءات وحفاظا مجازين من الجزائر ومن الدول العربية والإسلامية المشاركة. وتنظم المسابقة تحت رعاية مباشرة من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، الذي أسسها منذ سنتين، إلى جانب جوائز أخرى في البحوث الإسلامية والتراث.
 
وتهدف هذه المسابقات الدولية إلى تشجيع حفظ القرآن والبحث في العلوم الشرعية في البلاد، واستعادة تميزها كدولة إسلامية وموطن للعلوم والحضارة العربية الإسلامية الأصيلة، وتعزيز انتماء الشعب الجزائري وهويته.
 
وأفاد بيان وزارة الشؤون الدينية والأوقاف بأن الجزائر أوفدت مرشحين عنها للمشاركة في مسابقات حفظ القرآن الكريم في عدد من الدول العربية والإسلامية، وهي المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، وتونس والأردن ومصر وليبيا، وماليزيا وإيران.
 
وقد اختير المرشحون في مسابقات وطنية لحفظ القرآن، ومن بين المشاركين طلبة معاهد العلوم الشرعية والمدارس القرآنية الحكومية والأهلية الموجودة في الجزائر بالإضافة إلى أقرانهم من الدول الإسلامية.
_____________
مراسل الجزيرة نت   

المصدر : الجزيرة