فنزويلا تسحب سفيرها من إسرائيل احتجاجا على حرب لبنان
آخر تحديث: 2006/8/4 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/4 الساعة 06:58 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/10 هـ

فنزويلا تسحب سفيرها من إسرائيل احتجاجا على حرب لبنان

شافيز: إسرائيل تقتل الأبرياء بطائرات أميركية (الفرنسية)

أعلنت فنزويلا سحب سفيرها من إسرائيل احتجاجا على العدوان الإسرائيلي على لبنان وفلسطين, لتكون بذلك أول دولة تقدم على ذلك.
 
وقال ريمون قبشي مستشار الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز في اتصال مع الجزيرة نت إن سحب السفير آنخل تورتيليرو "استنكار للهجمة العدوانية المجرمة على كل من لبنان وفلسطين", التي وصفها بأنها ليست أقل من حرب إبادة "تحت غطاء الولايات المتحدة التي تمدد لها لتحقق أهدافها".
 
كل الاحتمالات واردة
وأضاف قبشي أن فنزويلا تعرف جيدا مدى تأثير هذا القرار على مصالحها, وتعرف ما تعنيه إسرائيل بالنسبة لها, لكن القرار جاء متماشيا مع سياسة الرئيس هوغو شافيز في عدم التدخل بسياسة الدول الأخرى, مشيرا إلى أن رد الفعل مفتوح على كل الاحتمالات إذا توسع العدوان.
 
واشنطن وباريس اقتربتا من صيغة وسط حول لبنان بمجلس الأمن (الفرنسية)
وكان شافيز قال في خطاب بمدينة لافيلا دي كورو إلى الغرب من كراكاس إنه "من المثير للسخط أن نرى دولة إسرائيل تواصل عمليات قصف وقتل كل هؤلاء الأبرياء بطائرات أميركية, وبقدرتها العسكرية العالية بدعم أميركي".
 
وجاءت خطوة فنزويلا في وقت كثفت فيه الولايات المتحدة وفرنسا مشاوراتهما بمجلس الأمن حول صيغة مشروع قرار ينص على وقف فوري لإطلاق النار وبآن واحد على نشر قوات دولية بجنوب لبنان.
 
حل توفيقي
وقال وزير الخارجية الفرنسية فيليب دوست بلازي إن الصيغة تنص على أن يأتي وقف إطلاق النار أولا مترافقا باتفاق سياسي، على أن يأتي لاحقا موضوع القوة الدولية التي اعتبر نقاشها الآن سابقا لأوانه.
 
من جهته تعهد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أمس بالعمل شخصيا من أجل حل دائم, معربا عن تفاؤله بصدور قرار أممي خلال 48 ساعة حول لبنان حيث وصل الوضع إلى "لحظة حاسمة" مؤكدا أن "التباينات تقلصت" بين الدول الخمس الدائمة العضوية.
 
وقال الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة المختص بشؤون الشرق الأوسط أحمد فوزي في حديث مع الجزيرة إن الهوة ضاقت بين وجهتي النظر الفرنسية والأميركية بعد صيغة وسط مفادها استصدار قرارين الأول بوقف "الأعمال الحربية", وعودة النازحين وإخلاء سبيل الأسرى, وآخر بوقف إطلاق النار على المدى الطويل, واتفاق شامل بين لبنان وإسرائيل ونشر قوة دولية.
 
موراتينوس قال إن الأسد تعهد له باستعمال نفوذ سوريا على حزب الله (الفرنسية)
الحسم بالميدان
في غضون ذلك اعتبر الشيخ نعيم قاسم نائب الأمين العام لحزب الله في اتصال مع الجزيرة أن الميدان سيقرر إيقاع المسار السياسي, وأن الأولوية الآن لوقف العدوان وعودة النازحين لا وقف إطلاق النار, مذكرا بأن رئيس مجلس النواب نبيه بري هو المفوض عن حزب الله.
 
وقد اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت في لقاء مع صحيفة "كورييري ديلا سيرا" الإيطالية أن إسرائيل "اقتربت كثيرا" من هدفها, وتوقع التصويت على قرار الهدنة الأسبوع القادم, مكررا قوله إن القتال سيستمر حتى نشر قوة دولية بجنوب لبنان قوية و"قتالية" كما هو الحال بأفغانستان, وهو نشر يجب أن يتم فور بدء وقف إطلاق النار.
 
وفي دمشق قال وزير الخارجية الإسباني ميغيل أنخيل موراتينوس إن سوريا مستعدة للمساعدة في وضع نهاية للمواجهة, وتعهدت باستعمال نفوذها السياسي على حزب الله.
المصدر : الجزيرة + وكالات