دورية أميركية تمر قرب نقطة تفتيش في أحد شوارع العاصمة بغداد (رويترز)

قتل عراقيان على الأقل وجرح 20 آخرون في انفجار سيارة مفخخة داخل مرآب صحيفة الصباح الحكومية في منطقة الوزيرية شمالي العاصمة بغداد.

وقال مصدر أمني عراقي إن الانفجار أسفر أيضا عن انهيار نصف المبنى واحتراق أكثر من 20 سيارة تابعة لموظفين في الصحيفة.

وهذا هو ثاني هجوم بسيارة ملغومة تتعرض له الصحيفة العام الحالي، وسقط قتيل واحد على الأقل في الانفجار الذي وقع في السابع من مايو/أيار الماضي.

كما قتل خمسة عراقيين وجرح 15 آخرون في انفجار قنبلة داخل حافلة صغيرة في شارع السعدون قرب فندق فلسطين ميرديان وسط بغداد.

وفي بغداد أيضا قالت هيئة علماء المسلمين في العراق إن مليشيات مسلحة قتلت ثلاثة أشقاء لعضو مجلس شورى الهيئة الشيخ عبد الستار عبد الجبار بعد اختطافهم قبل يومين. وكان اثنان من إخوة الشيخ عبد الستار واثنان من أبنائه قد قتلوا في وقت سابق.

وفي كركوك قتل أربعة رجال شرطة أكراد في كمين نصبه مسلحون على الطريق بين هذه المدينة الواقعة شمال بغداد وتكريت.

وفي محافظة ديالى شمال شرق بغداد قتل تسعة عراقيين بينهم ضابط كبير في ثلاث هجمات منفصلة. ففي قضاء الخالص قتل خمسة أشخاص على الأقل وجرح 15 آخرون في انفجار قنبلة داخل سوق للأغذية، في حين لقي شقيقان وأحد أقاربهما مصرعهم بنيران مسلحين في منطقة العبارة شمالي بعقوبة. أما في المقدادية فقتل المقدم بالجيش العراقي محمود فيصل في هجوم شنه مسلحون.

وكان تسعة عراقيين بينهم جندي قتلوا في هجمات يوم أمس، كما أعلنت الشرطة العراقية العثور على سبع جثث.

ميثاق شرف

شيوخ العشائر وقعوا ميثاق شرف يحرم دم العراقيين (الفرنسية)
ويأتي استمرار العنف الدامي رغم توقيع رؤساء عشائر وقبائل العراق المشاركين في المؤتمر الأول للمصالحة الوطنية
ببغداد على ميثاق شرف يحرم سفك دماء العراقيين.

وقرأ الشيخ فعال نعمة ذهيب نص الميثاق, وجاء فيه "نحن في هذا اليوم المبارك استنادا إلى مبادرة المصالحة ولإدراكنا خطورة المرحلة التي يمر بها بلدنا, نتعاهد أمام الله والشعب العراقي وأنفسنا مؤمنين ومخلصين وجادين في الحفاظ على وطننا وإيقاف نزيف الشعب العراقي وإيقاف التهجير والتكفير الذي ليس من شيم شعبنا".
 
وقال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في كلمته أمام المؤتمر الذي حضره أكثر من ستمائة من شيوخ العشائر, إن العراق لا يمكن أن يبنى بالعنف وإنما عبر الحوار الجدي, مشيرا إلى أن شعار "المصالحة الوطنية" يجب أن يشمل كل العراقيين.

دستور كردستان
وفي تطور لافت أفاد مراسل الجزيرة في أربيل نقلا عن مصادر برلمانية كردية بأن المسودة النهائية لدستور كردستان العراق تنص على أن مدينة كركوك هي عاصمة الإقليم, متزامنة مع تجدد تأكيد المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق ضرورة إقامة نظام فدرالي جنوبي البلاد.

وأضاف المراسل أن المسودة ستسلم إلى البرلمان الكردستاني لمناقشتها والمصادقة عليها قبل عرضها على استفتاء عام. وكان وضع مدينة كركوك -الغنية بالنفط والتي تضم قوميات مختلفة- أثار جدلا واسعا لدى صياغة الدستور الدائم للعراق العام الماضي.

أما رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية عبد العزيز الحكيم فقد طالب في بيان صدر عن مكتبه بإقامة نظام فدرالي جنوبي العراق, داعيا أعضاء حزبه إلى توعية الشعب بما أسماها محاسن الفدرالية.

المصدر : الجزيرة + وكالات