القيادي بالجهاد حسام جرادات يتلقى العلاج بالمستشفى (الفرنسية)

قررت اللجنة المركزية لحركة فتح خلال الاجتماع المتواصل لها لليوم الثاني على التوالي بالعاصمة الأردنية عمان، أن تدعم تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية.

وقال أمين سر اللجنة المركزية للحركة فاروق القدومي للصحفيين، عقب انتهاء الجلسة الصباحية اليوم، إن الحكومة المقبلة يجب أن تكون حكومة وحدة وطنية من جميع فصائل المقاومة وليس تكنوقراط لأن التكنوقراط لا يستطيعون في مرحلة الثورة تشكيل وقيادة حكومة فلسطينية.

من ناحيته ذكر رئيس السلطة الفلسطينية للصحفيين عقب لقائه العاهل الأردني عبد الله الثاني في عمان أن الفلسطينيين مقبلون على تشكيل حكومة جديدة.

وأضاف محمود عباس أن فتح تشاورت مع الفصائل بالداخل بشأن هذه الحكومة، ولكن لم يتم بعد الدخول في التفاصيل.

اعتقال وشهيدان

 فلسطينيون فجروا عبوة بالجدار بين غزة ومصر احتجاجا على إغلاق معبر رفح (الفرنسية)
ميدانيا أوقفت قوات الاحتلال فجر اليوم رئيس بلدية قرية بيت أمر قرب الخليل موسى علقم، وهو ينتمي إلى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) كما اعتقلت أربعة أشخاص آخرين بهذه القرية التي تسيطر حماس على مجلسها البلدي.

وفي غزة استشهد ناشط من حماس هو يوسف أبو دقة، خلال توغل إسرائيلي، اعتقل أثناءه أيضا شقيقه يونس القيادي بالحركة.

كما قالت سرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، إن أحد عناصرها استشهد وأصيب آخر شرق خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وكان القيادي بالجهاد حسام جرادات أصيب بجروح خطيرة بعد أن أطلقت عليه النار قوة إسرائيلية متنكرة بمدينة جنين أمس.

وفي تطور آخر فجر عشرات المسلحين الفلسطينيين عبوة أحدثت ثغرة صغيرة بالجدار الأسمنتي الفاصل بين القطاع ومصر، في محاولة لإدخال آلاف الفلسطينيين العالقين على الجانب الآخر من معبر رفح.

نداء

إسماعيل هنية التقى زوجة المصور النيوزيلندي ووجه نداء جديدا للإفراج عنه مع الصحفي الأميركي (الفرنسية)
في هذه الأثناء جدد رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية نداءه إلى خاطفي المصور النيوزيلندي أولاف فيغ والصحفي الأميركي ستيف سنتاني بالإفراج عنهما، معربا عن أمله أن تكلل جهود حكومته في هذا الصدد بالنجاح. جاء ذلك خلال لقائه بغزة مع أنيتا ماكنوفت زوجة المصور النيوزيلندي.

وكانت مجموعة تطلق على نفسها كتائب الجهاد المقدس أعلنت أمس مسؤوليتها عن خطف هذين الصحفيين اللذين يعملان بشبكة فوكس نيوز بمدينة غزة قبل عشرة أيام، مطالبة الولايات المتحدة بالإفراج عن المعتقلين المسلمين بسجونها خلال 72 ساعة. وقد رفضت واشنطن هذا الطلب وقالت إنها لا تتفاوض مع ما سمته الإرهاب.

وفي تطور آخر، مددت محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية اعتقال ناصر الدين الشاعر نائب رئيس الوزراء الفلسطيني لثمانية أيام إضافية.

وقال المحامي أسامة السعدي إنه لم يتم تقديم لائحة اتهام بحق الشاعر، ولذلك تم تمديد توقيفه بناء على طلب من الادعاء العسكري. وكانت الجلسة عقدت بغياب الشاعر الذي رفض الحضور.

المصدر : الجزيرة + وكالات