حجم الدمار تجاوز قدرات الحكومة (الأوروبية)
 
قالت السلطات السودانية إن حجم الأضرار الناجمة عن الفيضانات في مدينة طوكر شرقي السودان أكبر من إمكاناتها، وكان تدفق المياه بسبب ارتفاع منسوب أحد الأنهارقد أدى إلى تدمير عدد من القرى جنوب بورتسودان وتشريد الآلاف من السكان إضافة إلى الأضرار التي طالت المحصول السنوي للأنشطة الزراعية في المنطقة.
 
و طالب السكان بتدخل عاجل للمنظمات الإنسانية في ضوء عجز الأجهزة الحكومية عن الإغاثة.
 
وجددت الحكومة السودانية تحذيراتها الى مواطني الولايات السودانية سواء التي تعرضت للفيضان اوتلك المهددة بخطر الفيضان في وقت اشارت فيه معلومات رسمية إلى تدفق المزيد من المياه وارتفاع مناسيب مياه النيل وقد اهابت الحكومة بالاجهزة الرسمية والمنظمات الطوعية للتصدي لهذا الخطر. 

المصدر : الجزيرة