القوات الإسرائيلية استمرت في القصف حتى آخر دقيقة قبل وقف العمليات (رويترز)

سجلت إسرائيل أول خرق لقرار مجلس الأمن رقم 1701 القاضي بوقف العمليات العسكرية بين إسرائيل ولبنان وذلك بإطلاق قواتها في جنوب لبنان النار على مجموعة من مقاتلي حزب الله قالت إنهم شكلوا تهديدا لها.

وقال مسؤولون عسكريون إن الحادث وقع قرب قرية الحداثة عند مشارف نهر الليطاني في جنوب لبنان وأدى إلى مقتل أو إصابة أحد عناصر حزب الله.

من ناحية ثانية أفادت الشرطة اللبنانية أن مدنيا قتل وأصيب ستة آخرون بجروح في انفجار "قنابل عنقودية" في قرية أنصار في منطقة النبطية جنوب شرق بيروت.

وحذر الجيش اللبناني المواطنين من الاقتراب من الأجسام المشبوهة والقنابل العنقودية في وقت بدأ فيه الآلاف من اللبنانيين التدفق للجنوب للعودة إلى قراهم التي نزحوا منها.

وأبقى الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين حظره على المرور دون تصريح بجنوب لبنان لمنع عناصر مفترضين من حزب الله من التحرك في المنطقة.

وفيما أعلنت القوات الإسرائيلية أنها بدأت سحب بعض قواتها العسكرية من جنوب لبنان فقد استمر طيرانها في التحليق في الشرق والجنوب حتى بعد سريان وقف العمليات العسكرية.

"
الجيش الإسرائيلي سيبقي حصاره الجوي والبحري على لبنان لمنع ما قال إنها محاولات تهريب أسلحة لحزب الله
"

وفي هذا السياق قال مصدر عسكري إسرائيلي إن الجيش الإسرائيلي سيبقي حصاره الجوي والبحري على لبنان لمنع ما قال إنها محاولات تهريب أسلحة لحزب الله.

كما ألقت الطائرات الإسرائيلية منشورات فوق العاصمة ومحيطها، تحذر من خرق قرار وقف العمليات العسكرية.

وكانت إسرائيل استبقت وقف العمليات الذي دخل حيز التنفيذ في تمام الخامسة بتوقيت غرينتش بارتكاب مجزرة في الجمالية قرب مدينة بعلبك شرق لبنان أسفرت عن مقتل ثمانية لبنانيين.

كما قتل فلسطيني وجرح ثلاثة آخرون بغارتين إسرائيليتين استهدفتا موقعا للجبهة الشعبية-القيادة العامة في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في جنوب صيدا.

غبار المعارك انقشع عن دمار هائل في لبنان (رويترز)

صف متبادل
وكانت الغارات الإسرائيلية على قرية بريتال في شرق لبنان أمس أدت إلى مقتل تسعة مدنيين على الأقل وإصابة 33 آخرين فيما لا يزال المزيد من الأشخاص مدفونين تحت الأنقاض.

كما قتل حوالي ثلاثين لبنانيا بين أطفال ونساء وأربعة جنود في القصف الإسرائيلي الذي تواصل طيلة يوم الأحد وطال بشكل خاص ضاحية بيروت الجنوبية.

وردا على العدوان الإسرائيلي أطلق حزب الله أمس 250 صاروخا على شمال إسرائيل, أدت إلى مقتل إسرائيلية وجرح آخرين.

من ناحية ثانية أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين مقتل سبعة من جنوده الأحد في معارك مع حزب الله في لبنان.

من جهة أخرى أعلن حزب الله عن تدمير 14 دبابة ميركافا وخمس جرافات أمس, معترفا في الوقت نفسه بسقوط 61 قتيلا بين صفوفه منذ بدء المعارك, نافيا أسر إسرائيل 13 من مقاتليه.

المصدر : الجزيرة + وكالات