سيناريو استهداف الشرطة العراقية تكرر بقوة في بغداد (الأوروبية)

أصيب خمسة من رجال الشرطة العراقية في انفجار عبوة ناسفة استهدف دوريتهم قرب مسجد النداء بحي الأعظمية شمالي العاصمة، كما جرح ثلاثة مدنيين في انفجار مماثل استهدف دورية للشرطة على طريق محمد القاسم السريع وسط بغداد.

وفي مدينة العمارة جنوب العاصمة قتل عضوان سابقان بحزب البعث المنحل بنيران مسلحين مجهولين.

وقال مصدر بالشرطة إن مسلحين مجهولين يستقلون سيارة صغيرة أطلقوا النار على زامل راضي كاظم الموظف بدائرة الري في المحافظة بحي الماجدية شرق المدينة مما أسفر عن مقتله على الفور. وفي هجوم آخر، قتل مسلحون مجهولون يستقلون دراجة نارية محمد عيدان محمد وسط مدينة العمارة، حسب المصدر ذاته.

وكانت أعمال العنف خلال الساعات الـ24 الماضية خلفت عددا من القتلى والجرحى، فيما تم العثور مرة أخرى على جثث مجهولة الهوية بمناطق متفرقة من بغداد.

اعتقال

حملة الاعتقالات تتزامن مع استمرار الخطة الأمنية في بغداد (الفرنسية-أرشيف)
وفي تطور آخر أعلنت القوات الأميركية في بيان اعتقال ستين شخصا يشتبه في ارتباطهم بخلية تابعة لتنظيم القاعدة، في غارة نفذتها على جنازة كانوا يحضرونها بمنطقة عرب الجبور جنوبي العاصمة.

وقال البيان إن المعتقلين
كانوا يخططون لشن هجمات بسيارات مفخخة في بغداد، مشيرا إلى أن عملية الاعتقال تمت بناء على معلومات استخباراتية دقيقة.

وتتزامن الاعتقالات مع استمرار القوات الأمنية العراقية مدعومة من الأميركية في تنفيذ خطتها الأمنية بالعاصمة، للحد من تزايد العنف الطائفي الذي يخلف نحو أكثر من ألف قتيل شهريا.

المصدر : وكالات