معتقلون سابقون من أنصار الحوثي (رويترز-أرشيف)
أصدر الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عفوا عن القاضي محمد علي لقمان الذي حكم عليه بالسجن مدة عشر سنوات عام 2004 لدعمه حسين بدر الدين الحوثي الذي أثار شغبا في شمال البلاد وخاصة في منطقة صعدة ضد الحكومة.

وصرح مصدر في الحكومة بأنه قد تم إطلاق سراح لقمان أمس مباشرة بعد المرسوم الرئاسي.

وكانت الحكومة اليمنية قد أفرجت في مارس/آذار الماضي عن أكثر من 600 شخص من أنصار الحوثي، في محاولة لوضع حد لحالة التمرد والشغب التي شهدتها صعدة واستمرت سنتين، وخلفت مئات من القتلى في صفوف الجيش والمتمردين إضافة لخسائر مادية كبيرة.

يذكر أن أتباع الحوثي يعتبرون أن شيخهم كان مطلوبا للسلطات اليمنية بسبب مناهضته للولايات المتحدة الأميركية.

والحوثي هو أحد زعماء الطائفة الزيدية وكان عضوا في البرلمان في السابق عن "حزب الحق" الموالي لإيران، وتزعم مجموعة تطلق على نفسها "الشباب المؤمن" يردد أفرادها شعارات معادية لأميركا وإسرائيل داخل المساجد اليمنية.

المصدر : رويترز