التفجير هز سوقا قرب مرقد الإمام علي ومكاتب السيستاني (الفرنسية-أرشيف)

هز انفجار ضخم وقع قرب مرقد الإمام علي بن أبي طالب في مدينة النجف الأشرف جنوب العراق، أفادت حصيلة أولى له بمقتل 31 شخصا على الأقل وجرح أكثر من 60 آخرين.

وقالت الشرطة العراقية إن انتحاريا فجر نفسه في سوق عند مدخل المدينة القديمة على بعد 150م عن ضريح الإمام علي وقرب مكاتب المرجع الشيعي آية الله علي السيستاني.

ويعتبر مرقد الإمام علي من أقدس المزارات الشيعية في النجف التي تعد الوجهة الأولى للزوار الشيعة من شتى أنحاء العالم، وقد كانت مسرحا لبعض أكثر الهجمات الطائفية دموية منذ غزو العراق عام 2003.

خسائر أميركية

مشرحة بغداد استلمت ألفي جثة الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف)
وفي تطور آخر أعلن الجيش الأميركي أنه عثر على جثتي طياري المروحية الأميركية بلاك هوك التي تحطمت الثلاثاء في محافظة الأنبار غرب البلاد.

وبمقتل الجنديين يرتفع عدد قتلى الجنود الأميركيين والعاملين معه في العراق إلى 2596 منذ الغزو في مارس/آذار 2003.

وكان الجيش الأميركي أعلن مقتل ثلاثة من جنوده أمس في محافظة الأنبار غرب العراق ينتمون للواء الأول التابع للفرقة الأولى المدرعة التي تنفذ عادة مهام عسكرية في المناطق المحيطة بمدينة الرمادي عاصمة المحافظة.

في هذه الأثناء استمرت المداهمات والاعتقالات في أنحاء البلاد حيث ذكر الجيش العراقي أمس أنه ألقى القبض على 78 مسلحا مشتبها به وحرر اثنين مخطوفين خلال الساعات الـ24 الماضية في مدن مختلفة بالعراق.

المصدر : وكالات