شهيد بغزة وتحذيرات من كارثة إنسانية بالقطاع
آخر تحديث: 2006/7/9 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/9 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/13 هـ

شهيد بغزة وتحذيرات من كارثة إنسانية بالقطاع

إسرائيل زرعت الحزن والغضب في كل بيت من بيوت قطاع غزة (الفرنسية)

قال مراسل الجزيرة في غزة إن فلسطينيا استشهد وأصيب سبعة آخرون بجروح في قصف إسرائيلي على منطقة الشوكة في رفح جنوب قطاع غزة.

وحسب مصادر فلسطينية فإن طائرة إسرائيلية من دون طيار قصفت سيارة كان فيها ثلاثة من نشطاء كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، لكنهم قفزوا من السيارة، فبادرت الطائرة بإطلاق صاروخ آخر أدى لمقتل مدني وإصابة بعضهم بالإضافة لإصابة مدنيين آخرين.

وكانت قوات الاحتلال التي رفضت الهدنة التي عرضها عليها رئيس الحكومة الفلسطيني إسماعيل هنية، قد جددت فجر اليوم عدوانها على قطاع غزة، حيث شنت خمس غارات جوية، أدت إلى إصابة أربعة نشطاء من كتائب شهداء الأقصى بجروح، وواصلت تدميرها للبنية التحتية حيث دمرت جسرا في بيت حانون شمال القطاع.

تغطية خاصة (غزو غزة)

مخطط صهيوني
ورغم الاختلافات التي كانت سائدة بين الحكومة والرئاسة الفلسطينيتين والتي أدت لتوتير الأجواء بينهما طوال الأشهر الماضية، إلا أن الطرفين اتفقا على وجود أهداف إسرائيلية خطيرة من وراء اجتياح غزة، تتجاوز الرغبة بالإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي أسرته مجموعة من المقاومة الفلسطينية الشهر الماضي.

فمن جانبه أكد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات أن الاجتياح الذي سقط فيه لغاية الآن نحو 57 شهيدا و287 جريحا يأتي في إطار مخطط أعم وأشمل لفرض الحل الأحادي على الفلسطينيين.

وأشار إلى أن 145 فلسطينيا قتلوا وأصيب أكثر من 660 آخرين، كما اعتقل المئات من بينهم وزراء وأعضاء في المجلس التشريعي منذ قدوم الحكومة الإسرائيلية الحالية برئاسة إيهود أولمرت.

وبدوره قال رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية فاروق القدومي في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن ما يجري في غزة يؤكد أن إسرائيل لا ترغب في السلام، "بل تريد أن تبيد عائلات فلسطينية بأطفالها ونسائها وشيوخها".

حكومة أولمرت قتلت 145 فلسطينيا منذ توليها زمام الأمور (رويترز)

ووصف القدومي أولمرت بالجبان، "لكنه محاط بمجموعة من المتطرفين" واتهم الغرب وتحديدا الولايات المتحدة بالتورط فيما يتعرض له الفلسطينيون بالقطاع، كما دان الصمت العربي الذي يشجع الآلة العسكرية الإسرائيلية على الإمعان بتقتيل الفلسطينيين.

كارثة إنسانية
على صعيد الوضع الإنساني في القطاع حذر عريقات من كارثة إنسانية محققة إثر الحصار المفروض عليه.

ونوه عريقات إلى أن الوقود الذي يشغل مولدات الكهرباء في المستشفيات وخصوصا غرف العمليات قد نفد، مما يهدد بتوقف المستشفيات عن العمل.

وأوضح أن قطاع غزة يحتاج إلى نحو 5.10 ملايين ليتر من المحروقات شهريا، وأن هذه الكمية نفذت لأنه لم يدخل أي ليتر من المحروقات منذ بدء الاجتياح الإسرائيلي.

ألبوم صور

كما دمر الاحتلال 43% من الطاقة التشغيلية لمحطة توليد الكهرباء بقصفه محطة توليد الكهرباء بالقطاع، ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن 200 ألف عائلة.

وأدى نقص الوقود حسب عريقات إلى عدم تشغيل مولدات ضخ المياه لغزة، مما تسبب بعجز البلديات عن إيصال مياه الشرب إلى المواطنين، موضحا أن المخزون الغذائي سينفد على أبعد تقدير خلال اليومين القادمين.

ودعا المسؤول الفلسطيني جميع المنظمات الإنسانية الدولية إلى التواجد في غزة فورا، لإنقاذ حياة المواطنين الذين يبلغ عددهم مليونا و300 ألف فلسطيني يعيشون "في اكبر سجن عرفه التاريخ الإنساني".

وقد طالب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان أمس بتمكين موظفي المنظمة الدولية والمساعدة الإنسانية من الوصول فورا إلى غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات