الاحتلال قال إن قصف الجامعة الإسلامية بغزة رسالة لحماس (الفرنسية)

انتهت في السادسة من صباح اليوم (الثالثة بتوقيت غرينتش) المهلة التي حددتها ثلاث مجموعات فلسطينية لتل أبيب للإفراج عن معتقلين بسجونها مقابل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي الأسير لديها.
 
وقد رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت إنذار الأجنحة المسلحة التي أسرت الجندي جلعاد شاليط. وقال بيان صادر عن مكتبه إن "حكومة إسرائيل لن تخضع للابتزاز من جانب السلطة الفلسطينية وحكومة (حركة المقاومة الإسلامية) حماس اللتين تقودهما منظمات إرهابية قاتلة، ولن نجري أي مفاوضات بشأن إطلاق سراح سجناء". 
 
وكان متحدث باسم ألوية الناصر صلاح الدين أحد الأجنحة الثلاثة, قال إن المفاوضات التي يجريها الوسطاء لإطلاق سراح شاليط توقفت بسبب رفض تل أبيب مطالبها.
 
وهدد أبو مجاهد المتحدث باسم الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية "إذا لم ينفذ العدو الصهيوني المطلب الأول على الأقل المتمثل بإطلاق سراح الأسيرات والأسرى الأطفال حتى نهاية المهلة المقررة صباح الثلاثاء، فسيُطوى ملف الجندي المفقود".
من جهتها وجهت الحكومة الفلسطينية مجددا نداء للأجنحة الثلاثة بعدم المساس بأسيرها.
 
بيرتس هاجم الرئيس السوري بشار الأسد وحمله مسؤولية أسر الجندي(الفرنسية)
وقد حمل وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيرتس دمشق مسؤولية أسر شاليط. وقال إن على الرئيس السوري بشار الأسد أن يدرك أن "المسؤولية تقع على عاتقه".
 
وأشار بيرتس كذلك إلى أن مكتب حماس بدمشق برئاسة خالد مشعل هو "المكان الرئيسي الذي يتحمل المسؤولية" عن أسر الجندي، لكن تلك التصريحات لم تصل لحد التهديد مباشرة باللجوء لعمل عسكري.
 
رد سوري
وأكد الرئيس الأسد خلال ترؤوسه اجتماعا للقيادة المركزية للجبهة الوطنية التقدمية وقوف بلاده بكل قوة إلى جانب الشعب الفلسطيني في محنته أمام آلة القمع الإسرائيلي.
 
وقال إن "المواقف العدوانية الإسرائيلية والاتهامات الباطلة التي توجهها إسرائيل إلى القوى الوطنية على الساحة العربية لن تزيدنا إلا إصرارا على التمسك بالحقوق العربية وثباتا على مواقفنا".
 
الوضع الميداني
ميدانيا استشهد شاب فلسطيني وأصيب آخران بغارة إسرائيلية على بيت حانون شمالي قطاع غزة. وقال مراسل الجزيرة إن دبابات الاحتلال تقدمت باتجاه بيت حانون وإن قوات مشاة رافقت تقدمها.

وزعم جيش الاحتلال أن الغارة استهدفت نشطاء كانوا يزرعون عبوات ناسفة بمنطقة قريبة من قواته.

المجازر بحق أطفال فلسطين-تغطية خاصة


"
كما أفاد مراسل الجزيرة بأن طائرة حربية إسرائيلة أطلقت صاروخا على مقر الجامعة الإسلامية بغزة. وأوقع الصاروخ إصابات بمبنى المؤتمرات الخالي بالجامعة التابعة لحماس. وقال ناطق باسم جيش الاحتلال إن الغارة تمثل رسالة إلى حماس.

وفي الضفة الغربية أفادت مراسلة الجزيرة أن قوة عسكرية تابعة للاحتلال اقتحمت مدينة رام الله وحاصرت أحد مراكز الشرطة بالمدينة, مشيرة إلى أن العملية أسفرت عن اعتقال ثلاثة فلسطينيين ينتمون لأجهزة الأمن من مقر قيادة الشرطة الواقع بمنطقة البالوع.

وجاءت العملية بعد مزاعم للجيش الإسرائيلي بأن الثلاثة على صلة بخطف وقتل مستوطن في رام الله قبل أيام.

المصدر : الجزيرة + وكالات