الغارات الإسرائيلية امتدت اليوم من الخيام إلى البقاع مرورا بالنبطية(رويترز)

أدت الغارات والقصف الإسرائيلي على جنوبي لبنان في اليوم السابع عشر للهجوم على هذا البلد إلى مقتل خمسة مدنيين وإصابة تسعة آخرين.

وألقت طائرات إسرائيلية اليوم صاروخين على منزلين في منطقة كفرجوز التابعة للنبطية في جنوبي لبنان مما أدى إلى مقتل الأردني حسام محمد أبو صمد وزوجته وجرح ثلاثة من أفراد عائلته، فيما قتل شخص في المنزل الآخر وأصيب أربعة بينهم ثلاثة أطفال.

وقتل شخص وزوجته في قرية دير عامص القريبة من صور جراء سقوط صاروخ على منزلهما وبقيت جثتاهما بين الأنقاض.

وفي منطقة صور أيضا أصيبت سيدة بجروح في الحنية التي استهدفت بعشر غارات كما أصيبت مسنة تدعى فاطمة ترمس في طلوزة.

وذكر مراسل الجزيرة أن القصف الإسرائيلي على مدينة النبطية استهدف حي المسيحيين الذي يلتجئ إليه عادة النازحون داخل المدن.

غارات مكثفة
جاء ذلك في سياق سلسلة غارات جوية شنها الطيران الحربي الإسرائيلي على مناطق الخيام ومرجعيون بالقطاع الشرقي وعلى عيترون القريبة من الحدود ومحيط بلدة بنت جبيل.

واستهدفت الغارات الجوية الإسرائيلية كذلك منطقة مريفع بالجنوب ومجرى نبع الطاسة وأحياء سكنية في بلدة انصار. كما شنت الطائرات غارات على جبل أبو راشد وبركة جبور في سهل البقاع.

وفيما قصفت المدفعية الإسرائيلية بقذائفها بلدتي الطيبة ومركبا في الجنوب شاركت البوارج والطائرات في قصف مدينة صور وجوارها حسبما أفاد مراسل الجزيرة.

قصف أحياء صور دفع جزءا من سكانها إلى النزوح شمالا (الفرنسية)
وأحصت الشرطة تعرض المناطق الواقعة شرق صور إلى 27 غارة إضافة إلى نحو 300 قذيفة مدفعية بعيدة المدى.

وكان هذا القطاع قد تعرض مساء أمس لقصف من البوارج الحربية أدى إلى تدمير نحو 20 منزلا في الحلوسية.

وجاء القصف الجوي المكثف لمناطق في البقاع والجنوب إثر قرار أصدره المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر أمس بتكثيف الغارات الجوية على لبنان بدلا من توسيع نطاق الهجوم البري ضد مقاتلي حزب الله.

واتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية تل أبيب باستعمال أسلحة محظورة، وقال مدير الطوارئ بالمنظمة بيتر بوكاريت "إننا متيقنون بأن إسرائيل تستعمل قنابل عنقودية في حربها على لبنان".

صفارات الإنذار دوت في حيفا والصواريخ سقطت على عكا(الفرنسية)
من جانبه قال وزير الصحة اللبناني محمد خليفة أمس إن ضحايا القصف ارتفعوا إلى 600 قتيل معظمهم من المدنيين، ونحو 1800 جريح.

في غضون ذلك تواصل نزوح سكان مدينة صور بكثافة باتجاه الشمال بعد يوم من تدمير الصواريخ الإسرائيلية منازل داخل المدينة حسبما أفاد مراسل الجزيرة.

وتشير التقديرات الأخيرة إلى أن موجات النزوح -التي تكثفت مع دفع الجيش الإسرائيلي سكان القرى الحدودية لإخلاء منازلهم- رفعت عدد النازحين إلى نحو 750 ألفا.

سقوط صواريخ
بالمقابل أطلق مقاتلو حزب الله اليوم صواريخ كاتيوشا على منطقتي عكا وصفد شمال إسرائيل سقطت في أماكن غير مأهولة حسبما أفاد مراسل الجزيرة. وأضاف المراسل أن صفارات الإنذار دوت في مدينة حيفا ومستوطنة كرمئيل.

وأعلن الجيش الإسرائيلي اليوم أنه قتل خمسة من مقاتلي حزب الله خلال مواجهات في مثلث مارون الراس-عيترون-بنت جبيل، حيث يواصل الطرفان منذ الأربعاء معاركهم للسيطرة عليها.

وأكد مراسل الجزيرة في حيفا تجدد المعارك في مارون الراس دون توفر معلومات عن خسائر الطرفين.

ورجح مصدر عسكري إسرائيلي أن يكون 200 من مقاتلي حزب الله قتلوا خلال 17 يوما من المعارك، مشيرا إلى أن أكثرهم قضى في المعارك التي دارت على مثلث مارون الراس–عيترون-بنت جبيل.

المصدر : الجزيرة + وكالات