القضاء الموريتاني يفرج عن معتقلين إسلاميين
آخر تحديث: 2006/7/28 الساعة 13:21 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/28 الساعة 13:21 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/3 هـ

القضاء الموريتاني يفرج عن معتقلين إسلاميين

مظاهرة لأهالي المعتقلين تطالب بالإفراج عنهم (الجزيرة نت-أرشيف)
أمين محمد-نواكشوط
أفرج القضاء الموريتاني أمس عن ثمانية معتقلين إسلاميين منذ أكثر من سنة بتهمة التخطيط للقيام بأعمال إرهابية في البلد.

وأمرت المحكمة العليا بالإفراج بحرية مؤقتة (بكفالة) عن هؤلاء تأكيدا لقرار كانت محكمة الاستئناف بنواكشوط قد أصدرته في وقت سابق.

والمفرج عنهم حسب مصادر قضائية هم عبد الله ولد أمينو، محمد ولد سيد أحمد الملقب الشاعر، الإمام محمد سديا ولد أجدود الملقب النووي، الحسن ولد محمد كوم، محمد الأمين ولد عبد الله، الحسن ولد محمد عبد الله محمد الأمين ولد السالك، محمد محمود ولد السالك.

واستثنت المحكمة العليا من قرار الحرية المؤقتة 13 إسلاميا معتقلين في نفس الملف ومشمولين في التهمة ذاتها، ثلاثة منهم في حالة فرار منذ عدة أشهر.

ولم يصدر أي توضيح من المحكمة العليا عن أسباب التفريق بين المتهمين، رغم أن محكمة الاستئناف قررت الإفراج عنهم جميعا بحرية مؤقتة.

وقال مصدر قضائي للجزيرة نت إن على ذوي المستفيدين من قرار الإفراج المؤقت تقديم "ضمانة إحضار"، كما أن عليهم دفع مبلغ مالي يسير يعادل 19 دولارا تقريبا عوض المصاريف القضائية، كما يتعين عليهم إعادتهم إلى السجن 24 ساعة على الأقل قبيل موعد المحاكمة.

وقد تجمهر العشرات من أهالي وذوي المفرج عنهم أمام السجن المدني في انتظار اكتمال إجراءات الإفراج عن ذويهم، فيما عبر الكثير من ذوي المستثنَين من قرار الإفراج عن غضبهم واستيائهم من ما أسموه "بالازدواجية" في القرارات القضائية.

وقالت ليلي بنت الغوث الناطقة باسم أهالي المعتقلين وأخت أحد الذين لم يتم الإفراج عنهم في تصريح للجزيرة نت إن الأهالي يرحبون بالإفراج عن بعض المعتقلين، لكنهم يتساءلون لماذا لم يتم الإفراج عن البقية الآخرين، منتقدة في ذات الوقت ما دعته "بالانتقائية" في القرارات والأحكام القضائية.

وقد اعتقلت السلطات الموريتانية 21 إسلاميا قبل أكثر من سنة، واتهمتهم بتلقي تدريبات في الخارج والتخطيط للقيام بعمليات في الداخل. ونددت منظمات حقوقية عديدة باستمرار اعتقال هؤلاء دون إفراج ولا محاكمة.
______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة