الجيش الإسرائيلي يتكبد اليوم أفدح الخسائر في عدوانه المتواصل على لبنان (الفرنسية)


اندلعت معارك برية عنيفة بين مقاتلي حزب الله وقوات الجيش الإسرائيلي في مثلث عيترون مارون الراس بنت جبيل جنوب لبنان، وأسفرت هذه المعارك -حسب حزب الله - عن تدمير خمس دبابات إسرائيلية وقتل أو جرح طواقمها.

وقد قتل أربعة جنود إسرائيليين وجرح ثلاثة وعشرون آخرون قتيلان منهم في اشتباكات مع مقاتلي الحزب في بلدات الجنوب، بينما قضى الآخران إثر تحطم مروحية إسرائيلية على الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

ويحاول الجيش الإسرائيلي التقدم نحو بلدة بنت جبيل بعد أن سيطر أمس على بلدة مارون الراس. ولم يستطع الإسرائيليون السيطرة إلا على مشارف بيت جبيل بعد معارك عنيفة, يرافقها قصف مكثف للمواقع الحدودية داخل لبنان.

وفي اليوم الـ13 من العدوان على لبنان أصيب أربعة من عناصر قوة الطوارئ الدولية بجروح جراء سقوط قذيفة إسرائيلية على موقعهم بقرية رميش جنوب لبنان.

تغطية خاصة
تواصل الغارات
تزامنا مع معارك الجنوب الطاحنة واصل الطيران الحربي الإسرائيلي غاراته على مناطق الجنوب اللبناني والضاحية الجنوبية لبيروت، بعد جولة يان إيغلاند مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في العاصمة بيروت اتهم خلالها إسرائيل "بخرق القوانين الإنسانية".

وأدت إحدى الغارات على مدينة صور إلى قتل مدنيين وجرح سبعة عندما استهدفت سيارة بمنطقة المعلية, قبل أن يتجدد القصف على المدينة وعلى القرى المحيطة بها لاحقا.



قنابل فوسفورية
كما قتلت طفلة وجرح 14 آخرون في غارة على الحلوسية جنوبي لبنان دمرت خمسة منازل، فيما لا يزال مصير عائلة كاملة تحت الأنقاض مجهولا بعد أن دمر منزلهم وهم نيام بوقت مبكر من الصباح. كما شن الجيش الإسرائيلي غارات استعملت فيها القنابل الفوسفورية على قرية كفر شوبا.

وأصيب عشرة مدنيين بقصف للدوير قرب النبطية دمر عددا من المنازل وجسرا، كما قصف الطيران الإسرائيلي بلدة الأنصارية واستهدف جسر المشروع الرئيس المؤدي للبلدة.

وفي تطور هو الأول من نوعه -منذ بدء العدوان الإسرائيلي على لبنان– قتل شخص وجرح ستة فلسطينيين في قصف استهدف مخيم الرشيدية للاجئين الفلسطينيين في ضواحي صور.



مقاتلو حزب الله يواصلون قصف مدن شمال إسرائيل (الفرنسية)

صواريخ المقاومة
وردا على العدوان الإسرائيلي، واصل حزب الله استهدافه المدن الإسرائيلية بصواريخه حيث أطلق نحو عشر قذائف باتجاه مناطق مأهولة بالسكان.

وقد أصابت الصواريخ التي سقطت على مدينة حيفا عددا من المنازل لكنها لم توقع إصابات، لكن شخصا واحدا جرح في مستوطنة شلومي جراء سقوط هذه الصواريخ.

وإضافة إلى قصف حيفا، قال حزب الله إنه قصف بالصواريخ مستوطنات رامات نفتالي وكفر سولد وغونين وسيدي إليعازر وكرمئيل إضافة إلى مدينتي نهاريا وصفد.

المصدر : الجزيرة + وكالات